الصفحة الأخيرة

حركت مقعدها فتعرضت للمضايقة

| وكالات

تعرضت الأميركية، ويندي ويليامز، من ولاية فيرجينيا، إلى موقف غريب ومبالغ فيه من مسافر على متن الطائرة، ثم تجاهل غير مفهوم من قبل شركة الطيران.
واعترفت أنها شعرت بالخوف من الموت بسبب تصرفات الراكب الذي كان يجلس خلفها.
وقبل أن يبدأ التصوير، كان الراكب الجالس خلف ويليامز يضرب مقعدها.
وأشارت إلى أنها حاولت لفت اهتمام مضيفات الطائرة بشأن تصرف الراكب، إلا أنهن لم يعرنها أي اهتمام.
وبدأت القصة عندما أمالت ويليامز ظهر مقعدها قليلاً للخلف لتريح جسدها، وهو أمر متاح ومسموح به خلال معظم وقت الرحلة، لكن الجالس خلفها طلب منها تعديل وضع المقعد من أجل أن يتمكن من تناول الطعام بسهولة.
وبعدما أتم وجبته، أعادت ويليامز المقعد إلى وضعه السابق، فاستشاط الراكب غضبا وبدأ في هز مقعدها باستمرار، وإزعاجها.
وأشارت إلى أنها حاولت لفت اهتمام مضيفات الطائرة بشأن تصرف الراكب، إلا أنهن لم يعرن اهتماماً بالأمر، بل قامت إحداهن بمنح الراكب شراباً مجانياً وأعطت ويليامز إخطاراً بأن سلوكها ربما ينتهك القانون الفيدرالي, وعلقت: «لقد كان الأمر صادما».
ولم ينته الأمر عند هبوط الطائرة، إذ سبب ما جرى لها آلاما شديدة، مما اضطرها إلى التغيب عن العمل أياماً عدة وزيارة الطبيب، وقالت: «أصبت بصداع لمدة أسبوع».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock