الأولى

حداد لـ«الوطن»: توريدات روسية من القمح والمشتقات النفطية تصل سورية قريباً

سيلفا رزوق

كشف سفير سورية في روسيا رياض حداد، أنه وخلال الزيارة الأخيرة للوفد الاقتصادي السوري إلى روسيا، جرى التوقيع على مجموعة من الاتفاقيات والعقود، التي سوف يتم تنفيذها من قبل الجانب الروسي ووزارة الاقتصاد الروسية، حيث يجري حالياً العمل على استكمال الإجراءات الروتينية لهذه الاتفاقيات تمهيداً للبدء في التنفيذ.
وبيّن حداد في تصريح لـ«الوطن»، أن العقود التي سيعمل على تنفيذها هي توريدات من القمح والمشتقات النفطية، ومجموعة من المواد التي يحتاجها المواطن السوري، مشيراً إلى أن الحكومة السورية تسعى إلى أن تكون التوريدات بأرقام ثابتة، حتى لا نقع بأي حاجة أبداً.
وأكد حداد، أن سورية تخوض حرباً اقتصادية تحاول من خلالها تأمين المواد الضرورية للشعب السوري، والالتفاف على العقوبات الاقتصادية الجائرة، وتجاوز الموانع التي تضعها هذه العقوبات في وجه الحكومة السورية لتأمين ما يلزم لشعبها من حاجات أساسية بشكل جيد وكافٍ، كاشفاً أن التوريدات الروسية ستساهم إلى حد كبير في التخفيف من معاناة السوريين.
ولفت سفير سورية في روسيا، إلى أن تنفيذ العقود مع الجانب الروسي غير مرتبط باجتماعات اللجنة السورية الروسية المشتركة المقرر انعقادها في دمشق الربيع القادم، وهي مرتبطة باتفاقيات جرى توقيعها في وقت سابق، وقال: «بالتأكيد سنكون على موعد مع انفراجات قريبة، ونأمل أن يكون العام القادم عاماً مبشراً».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن