الأولى

الفلاحون: نريد حلاً لـ500 براد محملة بالتفاح السوري متوقفة في مصر … قطنا من السويداء يتحدث عن سياسة زراعية «جديدة»

| عبير صيموعة

تركزت مطالبات المزارعين خلال زيارة وزير الزراعة محمد حسان قطنا الأولى إلى السويداء على ضرورة زراعة كل الأراضي الزراعية القابلة للاستثمار المنظم منها وغير المنظم، واستصلاح الأراضي الزراعية ذات الطبيعة الصخرية، والعمل على إصلاح آبار الحزام الأخضر المعطلة منذ عدة سنوات، إضافة لدعم أسعار المبيدات الحشرية عن طريق إحداث صناديق زراعية لهذا الغرض.
وطالب المداخلون خلال اجتماعهم بالوزير بإحداث مستودع أعلاف في المنطقة الغربية من المحافظة، وإيجاد حل جذري لمشكلة برادات التفاح المتوقفة بمصر والبالغة 500 براد لرفضها بناء على نسبة الأثر المتبقي للمبيدات الحشرية لأن توقفها ألحق خسائر بالمصدّرين.
من جهته أكد الوزير قطنا أن الهدف من الاجتماع الاستماع لمشاكل الفلاحين ليصار إلى إعداد خطة للقطاع الزراعي برؤية محلية موضحاً أن المجتمع المحلي هو الأقدر على تشخيص الإشكالية وطرح الأفكار التنموية لحلها.
وكشف قطنا أن الوزارة تعمل حالياً بشكل جدي لوضع رؤية تكاملية للقطاع الزراعي برمته بعد تنظيم ورشات عمل تخصصية لكل مفصل من مفاصل هذا القطاع ولكل منتج زراعي وإطلاق سياسة زراعية جديدة تختلف عما كانت عليه قبل الحرب الظالمة على البلد لتأسيس قطاع زراعي تنموي وقوي ومتطور وذلك لتحسين دخل الفلاح وتثبيته بأرضه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن