ثقافة وفن

جورج وسوف يحتفل بخطوبة ابنه الثاني.. وطلال مارديني يستعين بناصيف زيتون

| وائل العدس

طغى الحديث عن كورونا على معظم منشورات النجوم على مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا أهم ما نشر خلال هذا الأسبوع:

ألف مبارك

بعد أقل من شهر على فرحته الأولى، احتفل النجم السوري جورج وسوف، بخطوبة ابنه الثاني حاتم، في أجواء عائلية محدودة.
ونشر سلطان الطرب صوراً للعروسين من حفل الخطوبة البسيط عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعلق عليها: «بلشت السنة بخبر بيفرّح القلب مع خطوبة ابني الثاني حاتم والحلوة آمال حلاوي».
وتابع: «بتمنالكم أياماً سعيدة وأن تكمّلوا العمر بنجاح وصحة وسعادة».
وجاء هذا الحفل بعد نحو شهر من احتفاله بالطريقة نفسها بخطوبة ابنه الأكبر جورج جونيور في منتصف كانون الأول من العام الماضي.

بالعافية التامة

استعان الممثل السوري طلال مارديني بمواطنه المغني ناصيف زيتون ليعبر عن حبه لوالدته التي تمر بأزمة صحية.
ونشر مقطع فيديو ظهر فيه زيتون وهو يلقي شعراً مؤثراً عن الأم، وعلق داعياً لوالدته بالشفاء العاجل: «أمي اللـه يشفيكِ ويعافيكِ وترجعي تزيني الدنيا كلها، ياريت تقومي وتسمعيني لحتى قلك قديش أنا بحبك وقلك قديش الدنيا سودة وأنتِ تعبانة ومريضة، أمي ثم أمي ثم أمي».

طابع الحزن

انتشر تسجيل نادر للفنان المصري الراحل عبد الحليم حافظ وهو يرد على سؤال طرح عليه كثيراً: «لماذا يغلب طابع الحزن على كل أغانيه»؟
وأجاب أن الأمر ربما عائد إلى النشأة التي نشأها يتيماً، ويفتقد لحنان الأم وعطف الأب في وقت كان يرى الأطفال حوله وهم يعيشون مع والديهم مما أثر فيه وفي شخصيته.
وأضاف: إنه ربما يعود الأمر إلى طبيعة صوته، أو طبيعة أغاني الحب التي يقدمها نفسها لأن الحب بالنسبة له مقترن بالحزن وهو ما يقدمه.

طريقة كوميدية

دعا الممثل المصري هاني رمزي الرجال إلى وضع الكمامة، للوقاية من فيروس كورونا، لكنه قام بالأمر على طريقته الكوميدية، فكتب: «هل تعلم أنه بمجرد دخولك إلى العناية الفائقة بسبب كوفيد 19 سيبقى هاتفك مع زوجتك لمدة 14 يوماً؟ ارتدي كمامة».
وأضاف: «البسوا الكمامة بدل ما تلبسوا حاجة تانية».

الغني والفقير

وصفت الفنانة اللبنانية مايا دياب الأحوال التي وصل إليها بلدها قائلة: «لبنان يعاني ويتلفظ آخر أنفاسه، احترنا إذا منوعى على أخبار أحبابنا اللي صاروا بدنيا ثانية بسبب الفيروس الخبيث، أو إذا منصلي لأحباب ما يفارقونا لأنهم بالمستشفيات وما قادرين نشوفهم، أو إذا منشكر ربنا على شفاء بعض الأشخاص لأنه بالصدفة الفيروس ما أودى بحياتهم».
وتابعت: «مش قادرة أوعى على خبر رحيل أحباء حرمنا الفيروس حتى انو نجتمع لوداعهم، قلب مجروح، معاناة مالها حلول ونداءات لتأمين أسرّة بالمستشفيات غير موجودة، كورونا ساوى الناس ببعضها الغني كما الفقير لا سرير لهما».

خايفة على أهلي

عبّرت الإعلامية والممثلة اللبنانية إيميه صياح عن خوفها على أهلها من فيروس كورونا وعلقت: «خايفة على أهلي من كورونا، خايفة عليهم من المسؤولين المهمين وقراراتهم الأهم، خايفة عليهم من شعب قسم كبير منه لا عنده منطق ولا بيحمل مسؤولية، شو ذنبهم أهلي واللي متلهم إذا في ناس بلا راس وإذا المسؤولين لا راس ولا قلب ولا ضمير؟!».

وصية وموت

أثارت الممثلة اللبنانية ورد الخال جدلاً كبيراً بين المتابعين، بعد حديثها عن الموت، فكتبت في أحد منشوراتها: «عم فكر أكتب وصيتي، ما حدا بيعرف، مش معروف إذا نحنا عم نلعب بالموت، أو الموت عم يلعب فينا».

انفصام وغرور

اعتبرت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور أن بعض الناس الذين نصادفهم في الحياة يعيشون انفصاماً مع أنفسهم، من خلال المواقف التي تصادفها.
وكتبت: «كم حدة صادفت بحياتك عايشين انفصام مع أنفسهم؟ يوم بحبوك ويوم لا، يوم ليك ويوم عليك، وما زلت أنت المتفرج من دون أي ردة فعل رغم كل الكلام يللي بتوصل على مسامعك بتأكدها المواقف، والبعض منهم كمان فوق الضربة شايفين حالهم عليك، لهدول الناس اللـه يكون معكم، حياة المفصوم صعبة».

وزن زائد

علقت الفنانة المصرية مي كساب على التنمر الذي تتعرض له على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب الوزن الزائد الذي اكتسبته بعد ولادة طفلها الأخير.
وأكدت أن الحمل له آثاره بالطبع، «وحاولت مع زوجي أن أجري عملية، قلي على جثتي».
وأضافت: «مش بهتم بتعليقات الناس على وزني وشكلي.. وعندي مراية في البيت وأرى نفسي جيداً، وخدودي قد كدا.. ولا أتأثر بآراء الناس.. فأنا متصالحة مع نفسي والتعليقات السلبية لا تؤثر عليّ كثيراً».
وختمت: «حينما أواجه هؤلاء المتنمرين لا أكلف نفسي مجهود الرد عليه.. كنت في الأول بعيط وبنهار، ولكن الآن أصبحت متبلدة وبعمل بلوكات وبمسح التعليقات».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock