شؤون محلية

25 ألف بوابة حصة اللاذقية.. مدير الاتصالات لـ«الوطن»: 2021 عام الإنترنت بامتياز

| اللاذقية - عبير سمير محمود

قال مدير فرع الاتصالات في اللاذقية أحمد حايك لـ«الوطن»: إن هذا العام سيكون عام الإنترنت بامتياز في المحافظة، مبيناً أنه سيتم العمل على وضع 25 ألف بوابة في الخدمة وفق خطة العمل خلال العام الجاري.
وأشار حايك إلى أنه تمت المباشرة بعقد تركيب وحدتين ضوئيتين في محور سقوبين بسعة 512 بوابة لكل وحدة، لافتاً إلى أن حصة أرياف اللاذقية وجبلة والقرداحة جيد من البوابات ومنها منصات الحزمة العريضة بسعات مختلفة، وفي المدينة ستكون المنصات بسعة 1024 بوابة لكل مقسم ومنها (تشرين- 8 آذار- الكورنيش الجنوبي- أفاميا).
مدير الاتصالات أوضح أنه يتم دراسة المواقع التي لا توجد فيها خدمة هاتف أو إنترنت، وفق خطة التوسع في شبكة الهاتف الثابتة وتوسيع خدمة الإنترنت في كل المواقع، مشيراً أنه سيتم الإعلان عن جاهزية كل موقع بأي مركز ليتقدم المشتركون الراغبون في تركيب بوابات adsl بطلبات عبر المراكز التي يتبعون لها.
من جهة ثانية، لفت حايك إلى معاناة الفرع مع بعض الأعطال الهاتفية في المناطق ذات السكن القليل، مبيناً أنه يتم تعرض الكوابل الهوائية ذات السعات الصغيرة للسرقات، ما يتطلب إجراءات من ضبط شرطة وإعداد كشوف تقديرية وإحضار المواد اللازمة حتى إعادة الاتصال الهاتفي والخدمة إلى المنازل في الموقع، وفي تقرير صادر عن الفرع، فإن قيمة الأضرار التي تعرضت لها الشبكة جراء الحرائق التي اندلعت في اللاذقية بلغت نحو 152 مليون ليرة، وقد تم إعادة الشبكة المتضررة إلى الخدمة بنهاية شهر تشرين الثاني الماضي.
وبحسب التقرير-الذي حصلت «الوطن» على نسخة منه- فإن الاتصالات تعاني التقنين الكهربائي الطويل الذي يكلف استهلاكاً كبيراً من مادة الوقود لمحركات الطوارئ، لتبلغ نسبة الإنفاق حتى نهاية تشرين الثاني الماضي 100% من الاعتماد، و90% من نسبة الاعتماد في مراكز الصيانة لمجموعات التوليد.
وأشار التقرير إلى أن قيمة الأضرار الناجمة عن استهداف المجموعات الإرهابية بلغ 937.91 مليون ليرة نهاية شهر أيلول من عام 2020.
وبين التقرير أن تنفيذ مشروع FTTB خدمة الكبل الضوئي إلى البناء، بسرعات من 20 حتى 100 ميغا ورسوم تبدأ بـ72 ألف ليرة حتى 273 ألفاً شهرياً بحسب سنوات الاشتراك التي تمتد من سنة حتى 3 سنوات، وعدد المشتركين 58 مشتركاً حتى تاريخه.
إضافة إلى خدمة FTTH خدمة الكبل الضوئي إلى المنزل وهي تؤمن سرعات من 8 – 16 ميغا برسوم تبدأ من 14، 800 ليرة، حتى 26 ألف ليرة، وتم تخديم المرحلة الأولى لمواقع ضمن المدينة شملت حي الأميركان وشارع بغداد والزراعة والأوقاف والمشروع العاشر والريجة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock