سورية

ورشات الصيانة الحكومية تدخل إلى «علوك».. والاحتلال التركي يقصف محيط عين عيسى … «قسد» تواصل حصارها لأهالي مدينة الحسكة وتعرقل وصول التلاميذ إلى مدارسهم

| وكالات

واصلت ميليشيات «قوات سورية الديمقراطية- قسد» حصارها لأهالي أحياء وسط مدينة الحسكة ومنع دخول الآليات والمواد التموينية والغذائية وصهاريج المياه إليهم، لليوم الحادي عشر على التوالي، وعرقلت وصول التلاميذ إلى مدارسهم، في وقت دخلت فيه ورشات الصيانة في المؤسسة العامة لمياه الشرب في الحسكة إلى محطة «علوك» بهدف تشغيل جميع الآبار العاملة في المشروع والعمل على ضمان استقرار ضخ المياه إلى المدينة وريفها الغربي.
ونقلت وكالة «سانا» عن مصدر مسؤول تأكيده أمس استمرار الحصار الذي تفرضه ميليشيات «قسد» على مركز مدينة الحسكة، ومنع دخول الآليات والمواد التموينية والغذائية وصهاريج المياه إليه لليوم الحادي عشر على التوالي.
بدورها بينت مديرة تربية الحسكة إلهام صورخان في تصريح نقلته الوكالة، أن استمرار ميليشيات «قسد» في منع دخول وسائل النقل إلى مركز المدينة أعاق دخول تلاميذ المدارس ولاسيما أن أغلبية هؤلاء التلاميذ يأتون من مختلف الأحياء إلى المدارس التي تدرّس المناهج الحكومية في ظل استمرار محاولات «قسد» لفرض مناهج تخدم نزعتها الانفصالية.
وأشارت صورخان إلى أن أغلبية تلاميذ الأحياء يعتمدون على وسائل نقل عامة وخاصة للوصول إلى مدارسهم واقتصر الدوام على تلاميذ المدارس والطلاب القاطنين في مركز المدينة.
وأكدت مديرية التربية اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لانطلاق الفصل الدراسي الثاني في المدارس لناحية إجراء عمليات صيانة وإصلاح للمدارس بالتعاون مع المنظمات الدولية، إضافة إلى إجراء حملة تنظيف وتعقيم فيها والتأكيد على الكوادر الإدارية والتدريسية الالتزام بتطبيق الإجراءات الخاصة للتصدي لوباء كورونا والحد من انتشاره.
في غضون ذلك أعلنت المؤسسة العامة لمياه الشرب في المحافظة، أن ورشات الصيانة دخلت، أمس، إلى محطة علوك بهدف تشغيل جميع الآبار العاملة في المشروع والعمل على ضمان استقرار ضخ المياه إلى المشتركين.
وذكر مدير المؤسسة المهندس محمود العكلة، حسب « سانا»، أن الورشات دخلت إلى المشروع للتأكد من جاهزية جميع الآبار العاملة وتشغيلها من جديد بعد توقفٍ دام أكثر من سبعة أيام بسبب إيقافها من قبل قوات الاحتلال التركي ومنع عمال المؤسسة من الدخول إلى المحطة، مشيراً إلى أنه تم تشغيل 21 بئراً و4 مضخات أفقية، وتتم حالياً تعبئة خزانات المياه في منطقة الحمة وبوشر ضخ المياه مجدداً إلى المشتركين في مدينة الحسكة عصر أمس (الأحد) في أحياء «النشوة الغربية والشريعة والفيلات السكن الشبابي».
وهذه المرة هي الثامنة عشرة التي توقف فيها قوات الاحتلال التركي تشغيل محطة «علوك» التي تغذي مدينة الحسكة والريف الغربي بالمياه منذ احتلالها مدينة رأس العين منذ تشرين الثاني 2019.
وفي محافظة دير الزور، أفادت مواقع إعلامية معارضة، بإعادة افتتاح معبر الصالحية الذي يربط مناطق سيطرة ما يسمى «الإدارة الذاتية» الكردية الانفصالية مع مناطق سيطرة الدولة، وذلك بعد إغلاقه من قبل «قسد» بعد يومين على افتتاحه في السادس عشر من الشهر الحالي.
وبيّنت المواقع، أنه بموجب الاتفاق بين الحكومة السورية، وما يسمى «الإدارة الذاتية» الانفصالية التي تسيطر عليها «قسد»، فإن المعبر سيُفتح ثلاثة أيام في الأسبوع، وهي السبت والإثنين والأربعاء، من الساعة التاسعة صباحاً إلى الساعة الثالثة ظهراً.
من جانب آخر أفادت مصادر إعلامية معارضة، بأن قوات الاحتلال التركي، والتنظيمات الإرهابية الموالية لها قصفت، ليل السبت- الأحد، محيط بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي وطريق «M4» من دون وقوع إصابات.
وذكرت المصادر أن القصف استمر حوالي ساعتين، وطال صوامع عين عيسى واستراحة النخيل والطريق الدولي «M4» شمال شرق عين عيسى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن