الأولى

الإفراج عن 237 موقوفاً … أوسي: قادة في جوبر والغوطة مستعدون لتسوية أوضاعهم

أعلن رئيس لجنة المصالحة الوطنية في مجلس الشعب عمر أوسي أنه تم أمس الإفراج عن أكثر 237 موقوفاً سورياً ممن لم ينخرطوا بأعمال إرهابية دعماً لعملية المصالحات الوطنية.
وفي حديث لـ«الوطن» أكد أوسي أنه سيعقب الإفراج عن هذه الدفعة الإفراج عن دفعات أخرى في الأسابيع القادمة، وأن اللجنة تولي اهتماماً كبيراً «بملف أهلنا المخطوفين من عسكريين ومدنيين من مختلف المناطق ولن نألوا جهداً للوصول إلى تحريرهم».
وبعد أن أشار إلى اجتماعات اللجنة الأخيرة مع وفد من أهالي حي جوبر الدمشقي ووفد آخر من أهالي غوطة دمشق الشرقية، أكد أوسي أن الوفدين نقلا رسائل من بعض قادة المسلحين تؤكد استعدادهم لتسوية أوضاعهم وتسليم سلاحهم، موضحاً أن اللجنة من جانبها أعطت الوفدين الضمانات الكافية لإجراء تسوية لمن يرغب من المسلحين والمساعدة في انخراطهم في أسرهم ومجتمعهم والحياة الوطنية السورية، شريطة أن يتحرروا من المسلحين الأجانب.
واعتبر أن العد العكسي لانهيار الإرهاب في سورية بدأ، وقال: «أؤكد أن النصر بات قاب قوسين أو أدنى وأقرب من أي مرحلة سابقة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن