عربي ودولي

عمليتان عسكريتان تركيتان شمال العراق ضد منظمة «بي كي كي» … بغداد تطلق عملية أمنية لملاحقة فلول داعش وسط البلاد

| وكالات

بينما أطلقت القوات العراقية أمس عملية أمنية لملاحقة خلايا تنظيم داعش الإرهابية بمحافظة صلاح الدين وسط البلاد، أعلنت تركيا، أمس الثلاثاء، أيضاً، عن إطلاق عمليتين عسكريتين بمشاركة أكثر من 4000 جندي، ضد منظمة «بي كي كي».
وكالة «الأناضول» التركية، أفادت بأن «وزارة الداخلية أعلنت إطلاق عمليتي «أرن 4» بمشاركة 1620 عنصراً أمنياً، و«أرن 5» بمشاركة 2550 عنصراً ضد منظمة (بي كي كي) الإرهابية»، من دون مزيد من التفاصيل.
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أعلن أن بلاده قد تتدخل بنفسها من أجل إخراج إرهابيي منظمة «بي كي كي» من قضاء سنجار شمالي العراق.
وقال أردوغان، في تصريحات للصحفيين في مدينة إسطنبول: «لدي عبارة أقولها دائماً: قد نأتي على حين غرة ذات ليلة»، في إشارة إلى إمكانية تنفيذ عملية تركية مباغتة لطرد الإرهابيين من سنجار.
وقبل أيام أجرى وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، مباحثات مع المسؤولين في إقليم كردستان العراق، تركزت حسب مصادر رسمية، على سبل تعزيز التعاون الأمني والعسكري المشترك بين الطرفين.
وأكد الجانبان أهمية تطبيق اتفاقية سنجار وبما يضمن خروج الميليشيات والقوات المسلحة غير النظامية من المدينة بهدف تطبيع أوضاعها وإتاحة الفرصة للنازحين للعودة إلى ديارهم.
وقال آكار: «نكافح (بي كي كي) الإرهابية وعلينا تعزيز تعاوننا في هذا الخصوص، هدفنا هو دحر الإرهابيين والعيش بأمان مع جيراننا».
وكثفت تركيا من عملياتها العسكرية في شمال العراق منذ منتصف حزيران الماضي، وأطلقت عليها «مخلب النسر» و«مخلب النمر»، لمطاردة عناصر حزب العمال الكردستاني.
وأنشأت تركيا عشرات النقاط العسكرية في مناطق عملياتها شمالي العراق، لكن بغداد اعترضت على العملية العسكرية، وطالبت بسحب قواتها من الأراضي العراقية.
في غضون ذلك أعلنت القوات العراقية أمس إطلاق عملية أمنية لملاحقة خلايا تنظيم داعش الإرهابية بمحافظة صلاح الدين وسط البلاد.
ونقل موقع «السومرية نيوز» عن هيئة الحشد الشعبي قولها في بيان إنه «وبعد أيام من الهجوم الإرهابي الغادر على منطقة العيث شرق محافظة صلاح الدين بدأ اللواء التاسع في الحشد عملية أمنية في المنطقة والقرى المجاورة لها لملاحقة الخلايا الإرهابية».
وأوضح البيان أن «العملية الأمنية أسفرت حتى الآن عن العثور على عدد من المقرات التابعة لفلول داعش الإرهابية ورفع عدد من العبوات الناسفة كانت مزروعة على الطرق كما عثر أيضاً على نفق كان بمنزلة ملجأ للإرهابيين».
من جهتها أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية أنه من خلال عملية نوعية ألقي القبض على إرهابي من داعش في قضاء مخمور بمحافظة نينوى.
وتواصل القوات العراقية عملياتها لملاحقة ما تبقى من فلول إرهابيي داعش في المناطق العراقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock