عربي ودولي

محامو ترامب ينسحبون قبيل محاكمته

| وكالات

انسحب خمسة محامين من فريق الدفاع عن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب قبل أسبوع من بدء محاكمته وذلك رفضاً منهم لاعتماد مزاعم ترامب «بحدوث تزوير في الانتخابات» أساساً لإستراتيجية الدفاع القانونية.
ونقلت شبكة «سي إن إن» الأميركية عن مصادر مطلعة قولها إن بوتش باورز وديبورا باربري اللذين كان يتوقع أن يكونا المحاميين الرئيسيين في محاكمة ترامب تركا فريق الرئيس الأميركي السابق في الوقت الذي كان يسعى حثيثاً لإيجاد محامين يرضون بتمثيله في قضية المساءلة والعزل.
ولفتت المصادر إلى أن المحامي جوشوا هوارد من ولاية نورث كارولينا والمحاميين جوني غاسر وغريغ هاريس من ولاية ساوث كارولينا انسحبوا من القضية أيضاً.
ويربك القرار فريق الدفاع الخاص بترامب الذي يستعد للمحاكمة التي تبدأ في الثامن من شباط المقبل للنظر في مادة المساءلة التي أقرها مجلس النواب حيث يجد ترامب نفسه بهذا الشكل دون تمثيل قانوني.
ووفق المصادر فإن ترامب أراد من فريق المحامين الجدال بأن «هناك تزويراً كبيراً بالانتخابات وأنه تمت سرقتها منه عوضاً عن التركيز على شرعية إدانة رئيس بعد مغادرته منصبه بينما لم يكن ترامب متقبلاً للمناقشات حول كيفية المضي قدماً في هذا الصدد».
وكان معظم أعضاء مجلس النواب الأميركي صوتوا في الـ13 من كانون الثاني الجاري بينهم عشرة مشرعين جمهوريين لمصلحة إقرار تشريع ينص على مساءلة ترامب بتهمة التحريض على التمرد في أعقاب حادث اقتحام الكونغرس من بعض أنصاره في السادس من الشهر الحالي في موجة اضطرابات أسفرت عن مقتل 5 أشخاص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن