سورية

بغداد: المنافذ الحدودية مع سورية مؤمنة ونعمل على زيادة التحصينات العسكرية

| وكالات

أكد نائب قائد العمليات المشتركة العراقية، الفريق عبد الأمير الشمري، أمس، أن «المنافذ الحدودية مؤمنة بشكل كامل بما فيها حدود العراق مع سورية» التي تعمل بلاده على «زيادة التحصينات العسكرية هناك».
وقال الشمري في تصريحات متلفزة نقلها موقع «السومرية نيوز» الإلكتروني العراقي: إن «القطعات الأمنية مستمرة بشكل كبير بملاحقة خلايا تنظيم داعش الإرهابي، الذي يعمل الآن من خلال مفارز صغيرة في المناطق النائية».
وأكد أن «أمن العاصمة العراقية بغداد مهم وهناك إعادة انتشار للقطعات»، مبيناً أن «الحياة طبيعية في العاصمة «ونعمل على تفعيل الجهد الاستخباري».
وأضاف: إن «هناك تنسيقاً عسكرياً وأمنياً مع إقليم كردستان العراق»، لافتاً إلى أن «إعادة انتشار القطعات الأمنية مبني على ضوء التهديدات الأمنية».
وأوضح الشمري أن «قضاء سنجار (في العراق) تم إخلاؤه من المظاهر المسلحة وأن هناك خطة لإعادة النازحين إلى القضاء وتوسيع الانتشار الأمني»، مشيراً إلى «وجود تنسيق عال مع قوات «التحالف الدولي» الذي تقوده واشنطن في الضربات الجوية والتسليح».
وأضاف: إن «المنافذ الحدودية مؤمنة بشكل كامل وهناك وجود للقطعات الأمنية في محيط المنافذ وهناك خطط لتطوير أداء القوات الأمنية بإشراف رئيس الوزراء».
والأربعاء الماضي، قال المتحدث باسم العمليات المشتركة العراقية اللواء تحسين الخفاجي في تصريحات نقلتها وكالة «واع» العراقية: إن «قيادة العمليات المشتركة باشرت تأمين الحدود العراقية السورية»، مبيناً أن أكثر من 450 كيلومتراً مؤمنة بالكامل من الأبراج والأسلاك الشائكة.
وأضاف: إن قيادة العمليات بالتعاون مع وزارة الدفاع والوزارات الأخرى إضافة إلى الحشد الشعبي، تقوم بتأمين الجزء المتبقي من كامل طول الحدود البالغ 596 كيلومتراً من الحدود العراقية السورية لمنع تسلل دخول الإرهابيين.
وأول من أمس، قال سفير سورية في العراق صطام جدعان الدندح في تصريح نقلته وكالة «سانا»، إنه بحث مع وزير الداخلية العراقي عثمان الغانمي الإجراءات الأمنية وتحصين الحدود المشتركة بين البلدين، إضافة إلى تسهيل إجراءات الإقامة للمواطنين السوريين في العراق، واستمرار التعاون في مجال مكافحة الإرهاب بين سورية والعراق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن