عربي ودولي

روسيا: الغرب يحاول جعلنا بلداً خاضعاً ومجالاً لتعزيز مصالحه

| وكالات

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: إن «الغرب يريد أن يجعل روسيا دولة خاضعة ومجالاً ملائماً لتعزيز مصالحه الخاصة وهذه المحاولات تزداد حدة أكثر فأكثر».
وأضاف لافروف في تصريح له أمس حسب وكالة «سانا» خلال مراسم وضع الزهور على اللوحات التذكارية لموظفي وزارتي الخارجية والتجارة الخارجية الروسيتين الذين لقوا حتفهم خلال الحرب الوطنية العظمى: إن «تطور الوضع على المسرح الدولي ومحاولة روسيا لتكون مستقلة بذاتها تدافع عن حقها في سياسة خارجية مستقلة وعن القانون الدولي يواجه مقاومة شرسة على نحو متزايد من الغرب».
وأشار إلى أن «الدول الغربية تتبنى التفسيرات المشكوك فيها للغاية للقيم الإنسانية العالمية وتضغط علينا للموافقة عليها بشكل يتعارض مع العادات الثقافية الروسية وتقاليدنا الحضارية».
وشدد لافروف على أن قوة ومعرفة وخبرة الدبلوماسيين الروس يجب أن تستخدم بنشاط لتعزيز مسار السياسة الخارجية للبلاد.
وكانت روسيا أقرت منذ عام 2002 الـ10 من شباط يوماً للاحتفال بموظفي السلك الدبلوماسي.
من جانب آخر توقعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن تتخذ السياسة الأميركية في ظل الإدارة الجديدة برئاسة جو بايدن شكلاً واضحاً تجاه روسيا في غضون شهر.
ونقلت وكالة «تاس» عن زاخاروفا قولها في تصريح أمس إنه خلال هذه الفترة سيتم تحديد الاولويات مبينة أن الاتصالات بين روسيا والولايات المتحدة اقتصرت حتى الآن على محادثات هاتفية بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي جو بايدن وبين وزيري الخارجية في البلدين دون أن يتم الإعلان عن مقاربات للقضايا الرئيسية المطروحة على الأجندة الدولية.
وكان بايدن أدى اليمين الدستورية في الـ20 من كانون الثاني الماضي ولا تزال عملية تعيين الموظفين الرئيسيين في إدارته وموافقة مجلس الشيوخ الأميركي على مرشحيه مستمرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock