الصفحة الأخيرة

نجوا بأعجوبة من حريق شبّ في طائرتهما

ذكرت شبكة «إيه بي سي» الأميركية أن طياراً أميركياً وزوجه نجوا بمعجزة من حريق أدى إلى سقوط طائرتهما فوق خطوط الكهرباء عالية الجهد في ولاية تكساس. وأفادت المحطة بأن الطيار محمود عطية سرد كيف كان لمظلة الطائرة الفضل الأكبر في بقائه هو وزوجه على قيد الحياة بعد أن تعلقت بأسلاك الكهرباء ومنعت تحطم الطائرة على الأرض، وهو طيار منذ ما يقرب من أربعة عقود، موضحاً أنه وزوجه لورا كانا في رحلة جوية عندما أدركا أن شيئاً ما ليس على ما يرام أثناء مرحلة الهبوط في مطار «لانكستر»، مؤكداً «شعرنا بهزة غريبة واصطدمنا بخط الكهرباء عالي الجهد، فقمت على الفور بالاتجاه إلى مقبض المظلة. ولكن زوجتي كانت قد سحبته بالفعل.
ولفتت الشبكة إلى أنه لحسن الحظ، اشتبكت المظلة على الفور بخطوط الكهرباء لتبطئ من هبوط الطائرة وتمنع اصطدامها بالأرض، مشيرةً إلى أن الزوجين وجدا نفسيهما معلقين في مقدمة الطائرة على ارتفاع قدمين من الأرض، وهو ما ساعد الثنائي المحظوظ على القفز من الطائرة قبل أن تأكلها النيران.
بينما أكدت كوني ستارك، التي شهدت الحادث من الفناء الخلفي في منزلها، أن تحطم الطائرة بدا وكأنه مثل انفجار قنبلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن