رياضة

في مباراة الصدارة على قمة مجموعته الآسيوية…الجيش يسعى لفوز عريض على النجمة اللبناني

نورس النجار

تسدل الستارة عن مباريات الدور الأول من كأس الاتحاد الآسيوي اليوم ويلعب فريق الجيش مباراته الأخيرة أمام النجمة اللبناني ضمن الدور الأول عند السادسة والنصف مساءً بعد أن ضمن تأهله إلى الدور الثاني، ويسعى من خلال مباراة اليوم للتربع على الصدارة في رحلته لإعادة اللقب الآسيوي إلى خزائنه.
الجيش حتى نهاية الجولة الخامسة من مباريات كأس الاتحاد الآسيوي قدم مستوى طيباً وظهر بصورة مغايرة عما ظهر عليه في النسخ السابقة التي شارك فيها فحقق 11 نقطة من أصل 15 نقطة محتملة في نتيجة طيبة ضمن مجموعة ضمت أحد الأبطال الآسيويين الكويت الكويتي بالإضافة للرفاع البحرني والنجمة اللبناني.
على الرغم من المستوى الجيد والنتائج الإيجابية التي حققها فريق الجيش إلا أن الشهية التهديفية مازالت غائبة عن الفريق فالفريق سجل في خمس مباريات أربعة أهداف فقط، وجاءت الأهداف الأربعة في أربع مباريات بمعدل هدف في كل مباراة والنسبة تعتبر قليلة ويحتاج الفريق خلال الدور الثاني لأكثر من هدف بالمباراة ولاسيما أن المباريات القادمة وخصوصاً بعد دور الستة عشر ستشهد رحلتي ذهاب وإياب وبالتالي لعبة الأهداف ستكون هي الحكم في الختام.
مباراة اليوم تقتضي فوز الجيش ليتصدر المجموعة وفي حال تعادله فهو بحاجة لتعادل الكويت الكويتي مع الرفاع البحريني أو خسارته، أما خسارته أمام النجمة اللبناني فتقتضي أن يخسر الكويت الكويتي أمام الرفاع البحريني أو يتعادل معه.
النجمة يلعب مباراته أمام الجيش لحفظ ماء الوجه لا أكثر فهو خرج من المنافسة وتذيل المجموعة ولم يقدم المستوى المتوقع، وكان الحلقة الأضعف في المجموعة ولم يبق أمامه سوى وداع لائق ومشرف للبطولة في مباراته أمام الجيش.
الفرصة سانحة أمام فريقنا الجيش خلال المباراة لتعزيز الحالة الهجومية من خلال اللعب مع فريق النجمة المتأخر واللعب بأساليب وتكتيكات جديدة يجد فيها الحلول الناجعة للشهية التهديفية، الروح الجماعية في اللعب السهل والسلس والسيطرة على خطوط الميدان هي عناوين مباريات فريق الجيش الذي جعله ضمن أفضل فرق كأس الاتحاد الآسيوي في هذه النسخة، ولكن المشكلة التهديفية وعدم غزارة الأهداف تبقى هي الحائل أمام الكمال الذي يطمح له فريق الجيش.
قوة الجيش جاءت أيضاً من خلال حالته الدفاعية المتميزة حيث لم تتلق شباكه سوى هدف واحد خلال البطولة الآسيوية حتى الآن وجاء ذلك من خلال دفاع عنيد ومن ورائه حارس قوي وشجاع استطاع الدفاع عن مرماه حتى إنه أهدى الفوز لفريقه في مباراته الأولى أمام الرفاع البحريني التي أهدر فيها الرفاع العديد من الفرص لتألق حارسنا ومن أمامه دفاعنا.
الجيش يسعى للصدارة التي تعطيه المنحة ليلعب مباراة دور الـ16 على أرضه وليس على أرض خصمه وستكون مباراته في دور الستة عشر إما مع الجزيرة الأردني وإما الشرطة العراقي وكل ذلك سيحدد بعد نهاية مباريات دور المجموعات اليوم.

استعداد مثالي
الجيش استعد جيداً للقائه مع النجمة اللبناني وتدرب على ملعبه في وقت المساء وهو في التوقيت المحدد لمباراته مع النجمة اللبناني لكي يعتاد الجو، ونشير الى أن الفريق لعب الأسبوع الماضي مباراة واحدة مع النضال ضمن ربع نهائي كأس الجمهورية فاز بها 7/صفر، وأشرك المدرب أنس مخلوف عدداً من لاعبي الصف الثاني للاطمئنان على جاهزيتهم، واعتبر محبو فريق الجيش أن الفوز بهذه النتيجة العريضة بمنزلة الفأل الحسن للفريق قبل لقاء اليوم، متمنين أن ينهي العقم الهجومي بفوز عريض على النجمة، على حين ألمح بعض المراقبين إلى أن الخطة الدفاعية المحكمة للفريق تجعل العامل الهجومي أقل تأثيراً.

إحصائيات
■ سجل باسل مصطفى هدفين وعبد اللطيف سلقيني هدفاً ومثله خالد كوجلي.
■ نال الفريق خمسة إنذارات بواقع إنذار واحد لكل من حسام بوادقجي وعبد اللطيف سلقيني وعز الدين العوض ومحمد شريفة ومؤيد الخولي.
■ شارك في مباريات فريق الجيش كل من: أحمد مدنية، عز الدين العوض، سعد أحمد، حسام بوادقجي، عبد اللطيف السلقيني، محمد شريفة، بهاء قاروط، سمير بلال، زكريا قدور، مؤيد الخولي، باسل مصطفى، خالد كوجلي، محمد عقاد، حسين شعيب، بهاء الأسدي، محمد دمراني، حميد أوصمان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن