شؤون محلية

إعادة تأهيل شعبة طفل الأنبوب في مشفى التوليد الجامعي … المارديني: رفع وتيرة عمل المشافي

فادي بك الشريف :

أكد وزير التعليم العالي الدكتور محمد عامر المارديني أهمية النشر العلمي كأولوية يجب على الأقسام العلمية والبحثية في الجامعات العمل عليها للارتقاء به، مشيراً إلى دور طلاب الدراسات العليا الأساسي في مجال البحث العلمي ونشره لإبراز عمل المشافي الجامعية ومواكبتها لآخر المستجدات العلمية والطبية العالمية، ولفت المارديني خلال اجتماعه بالكوادر الطبية والإدارية في مشفى التوليد الجامعي بدمشق أمس إلى النجاحات التي تحققت في المشفى ولاقت ارتياحاً عاماً لدى المواطنين والتي عبرت عنها مؤشرات عدة مثل انخفاض عدد الوفيات عند الأمهات وانخفاض معدل وفيات الولادة وتحديث التجهيزات الطبية والخدمات الفندقية في المشفى.
وأكد المارديني أن استمرارية النجاح يتطلب من الجميع المزيد من التعاون والعمل كفريق مؤسساتي لمواجهة التحديات التي يواجهها المشفى لتعويض نقص الكوادر الطبية والتمريضية في بعض الأقسام واستكمال مشاريع أتمتة الأقسام وتجهيزها وضبط الجودة.
وفي تصريح للوطن أكد معاون وزير التعليم العالي للشؤون الصحية الدكتور حسن جبه جي العمل على تأهيل مشفى التوليد مشيراً إلى أن نسبة التجديد والتحديث تجاوزت 90% وتتضمن المخاض والعمليات وغرف المرضى، كاشفا في سياقه أنه يتم العمل على دراسة إعادة تفعيل شعبة طفل الأنبوب من خلال تدريب أطباء مخبريين معتبرا أن ذلك له أهمية كبيرة ينعكس على عمل مشفى التوليد.
وبين جبه جي أن متوسط عدد العمليات القيصيرية يقدر بـ20 عملية، و30 ولادة يوميا، إضافة إلى إجراء العمليات الإسعافية، ذاكرا اتخاذ كل الإجراءات اللازمة والكفيلة بتطوير عمل المشفى ضمن توجيهات الوزارة.
وعرض مدير مشفى التوليد الجامعي الدكتور بشار الكردي أهم الخدمات الطبية والتعليمية التي يقدمها المشفى مشيراً إلى استكمال أعمال التجديد والتحديث في غرف العمليات والمخاض كما أن نسبة الانفاق من الموازنة الاستثمارية بلغت 80% والعمل مازال جارياً لتحديث وتجديد كامل المشفى.
واستمع الوزير إلى مداخلات وملاحظات الكادر الإداري والطبي والتمريضي في المشفى والتي تمثلت في ضرورة إعادة تفعيل شعبة طفل الأنبوب في المشفى الفريدة من نوعها على مستوى القطاع الحكومي ودعمها بكادر مؤهل ومدرب يضمن استمرارية عملها في ظل الظروف الراهنة، وضمان تأمين احتياطي الأدوية الضرورية وفق الآلية المعتمدة من مجلس الوزراء، والعمل على إطلاق مشروع بنك دم الحبل السري، وتنسيق الجهود بين كلية الطب البشري وأقسامها وإدارة المشفى على مستوى ضبط دوام الاساتذة وطلاب الدراسات العليا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن