رياضة

الملكي كبير أوروبا بضيافة أتلانتا

| الوطن

تختتم اليوم مباريات ذهاب دور الستة عشر لمسابقة دوري أبطال أوروبا، فتقام مباراتان بداية من العاشرة ليلاً الأولى في ألمانيا بين غلادباخ ومانشستر سيتي، والثانية في إيطاليا بين أتلانتا وكبير البطولة التاريخي ريـال مدريد، ومباراة غلادباخ مع السيتي هي الوحيدة بين المباريات الثماني التي لا تحمل في ثناياها أحد الأبطال.
مانشستر سيتي يمر بأحسن حالاته فقبض على صدارة الدوري الإنكليزي بيد من حديد بفارق عشر نقاط عن جاره مانشستر يونايتد، والأهم أنه ينافس حتى الآن على أربع جبهات، ويبدو فريق المدرب غوارديولا أحد سبعة أشخاص حققوا اللقب لاعباً ومدرباً على أهبة الاستعداد للحسم من مباراة الذهاب.
الملكي المدريدي الواقعي جداً هذا الموسم حيث يستطيع الخروج بالنتيجة المطلوبة على حساب الأداء، ولكنه مطالب بتحصين دفاعاته أمام هجوم أتلانتا القوي الذي زار شباك الخصوم 53 مرة في الدوري الإيطالي خلال 23 مباراة، ولكن أتلانتا لا يعرف كيف يدافع بدليل أنه تلقى 31 هدفاً، وهو حالياً على بعد نقطة من مربع الشامبيونز في الدوري الإيطالي، وبالمقابل فإن ريـال مدريد اقترب كثيراً من صدارة الدوري المحلي بفوزه على بلد الوليد 1/صفر ضمن المرحلة الرابعة والعشرين، ومنافسه أتلانتا حقق فوزاً مثيراً على نابولي بأربعة أهداف لاثنين لحساب المرحلة الثالثة والعشرين، ما يعني أن الفريقين ذاكرا جيداً قبل هذه المباراة.
السيتي حقق الفوز على آرسنال خارج ملعبه 1/صفر برسم المرحلة الخامسة والعشرين من البريميرليغ على حين خسر غلادباخ أمام ضيفه ماينز بهدف لاثنين لحساب المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الألماني فتراجع ترتيب غلادباخ للمركز الثامن.
يذكر أن المباريات التي جرت حتى الآن أسفرت عن فوز سان جيرمان بأرض برشلونة 4/1 وليفربول على مضيفه لايبزيغ 2/صفر وبورتو على ضيفه اليوفي بهدفين لهدف وخسر إشبيلية أمام دورتموند 2/3، وجرت في وقت متأخر أمس مباراتا لازيو مع البايرن حامل اللقب وأتلتيكو مدريد مع تشيلسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن