الأولى

بتكليف من الرئيس الأسد … السفير عبد الكريم يشارك في مراسم تشييع المناضل النقاش في بيروت

| وكالات

بتكليف من الرئيس بشار الأسد، شارك سفير سورية في لبنان علي عبد الكريم في تشييع جثمان المناضل والمفكر العربي الراحل أنيس النقاش بعد ظهر أمس، إلى مثواه الأخير في الغبيري بالعاصمة اللبنانية بيروت.
وخلال مشاركته في مراسم التشيع، قدم السفير عبد الكريم تعازي ومواساة الرئيس الأسد لذوي الفقيد ومحبيه، الذين شكروا الرئيس الأسد على هذه اللفتة الكريمة التي كان لها الأثر الطيب في مواساتهم.
وشاركت في مراسم التشييع حشود غفيرة من جميع المناطق اللبنانية، وممثلو الأحزاب والقوى والشخصيات اللبنانية والفصائل الفلسطينية، وحشد كبير من الشخصيات السياسية والثقافية والإعلامية والفعاليات الاجتماعية.
ونوه رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود في كلمة له خلال المراسم، بالتاريخ الريادي للراحل في صفوف المقاومة وفي دعم قضية فلسطين، والوقوف إلى جانب سورية والثورة الإسلامية الإيرانية والقضايا المحقة للأمة ولأحرار العالم.
وبيّن الشيخ حمود، أن أبطال الأمة ومن بينهم الراحل النقاش عبدوا الطريق نحو تحرير فلسطين وأرضنا المحتلة، ومقدساتنا من الاحتلال الصهيوني.
بعد ذلك أقيمت الصلاة على جثمان الفقيد الطاهر ليوارى الثرى بمقبرة الحرج الجديدة في بيروت.
وتوفي صباح الإثنين بدمشق، المناضل اللبناني العربي أنيس النقاش، بعد إصابته بفيروس «كورونا»، حيث نعاه الرئيس بشار الأسد، مؤكداً في برقية التعزية التي أرسلها لعائلته بأن دمشق وكما احتضنته في أيامه الأخيرة، فإن الشعب السوري سيحتضن في وجدانه على الدوام ذكراه العطرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock