رياضة

من سيعتزل الحكم أم المدرب؟

| حماة- عمار شربعي

أثارت ركلة الجزاء غير الصحيحة بتوثيق الكاميرا وتأكيدات خبراء التحكيم الذي احتسبها حكم لقاء الكرامة والطليعة مازن الغايب لفائدة فريق الكرامة، ردود أفعال كثيرة في الشارع الحموي عموماً والطلعاوي خصوصاً، وطالبت جماهير النادي بضرورة إنصاف الفريق الذي يطمح لدخول مربع الكبار كحق مشروع للتحضير للمنافسة الفعلية الموسم القادم.
وقد أكد مدرب الطليعة الكابتن طارق جبان أنه التقى مازن الغايب في الاستراحة على طريق حمص دمشق بعد نهاية اللقاء وتناقشا في صحة القرار، حيث أكد الغايب أن قراره صحيح في الوقت الذي أكد له الجبان أنه غير صحيح، وتابع الغايب حسب كلام الجبان أنه في حال كان القرار خاطئاً سيعتزل التحكيم، وفي الوقت نفسه أكد الجبان أنه سيعتزل التدريب في حال أكد خبراء التحكيم صحة القرار.
وفي حديثه لـ«الوطن» أكد الجبان أن رؤية الحالة كانت واضحة تماماً للحكم وأن الطليعة تعرض لظلم واضح في مباراة الكرامة وعدة مباريات سابقة، وأضاف إن جميع الأندية تحظى بدعم من اتحاد الكرة عن طريق أعضاء في الاتحاد باستثناء الطليعة وهذه المعطيات السلبية أثرت في ترتيب الفريق.
في الوقت الذي أكد فيه اللاعب حسن بوظان الذي احتسبت عليه الحالة أن الكرة لم تلامس يده بالمرة وأنه قام بعملية التفاف هوائي لحجب الرؤية عن مهاجم الكرامة، على حين أكد مدير الفريق خالد مشرف أن الفريق تعرض لظلم غير طبيعي وأن الحالة غير صحيحة حتى إن لاعبي الكرامة لم يصدقوا قرار الحكم للوهلة الأولى وهذا الظلم أثر على غرفة القرار في النادي، حيث أعلن رئيس النادي تمام المصطفى وعبر صفحته الشخصية على (فيس بوك) استقالته بسبب الظلم التحكيمي غير المعقول وما زالت الأمور غامضة بالنسبة للاستقالة.
من جهته إداري الفريق عبد الستار كردي قال عندما أطلق الحكم صافرته اعتقدنا عكس ذلك ولكن خسارة الفريق بهذه الطريقة كانت قاسية جداً وأثرت سلباً في مشاعر جميع اللاعبين ولم يخف الدكتور عبد المعين المصري داعم النادي الذي حضر اللقاء قلقه الكبير من تأثير هذا الظلم على مسيرة الفريق هذا الموسم قائلاً: من غير المعقول أن يقود هذا اللقاء حكم ضعف نشاطه التحكيمي في السنوات الأخيرة ويكلف بلقاء مهم بحجم لقاء الطليعة والكرامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock