الأولى

موسكو: العقوبات هي من توجع سورية التي تواجه أزمة إنسانية كبيرة

| وكالات

اعتبرت روسيا أن كل القرارات الخاصة بحل الأزمة السورية، والتي لا ينخرط فيها السوريون أنفسهم لن تنجح،
وقال نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، في كلمة ألقاها خلال ما يسمى «مؤتمر بروكسل الخامس للمانحين».»يهدف المؤتمر إلى إيجاد حل للأزمة السورية، وأذكر أن كل القرارات التي لا ينخرط بها السوريين لن تنجح للأسف».
وأوضح بوغدانوف، أن خطر الإرهاب في سورية مازال قائماً خاصة في إدلب، والدول التي تدعم هذه المنظمات الإرهابية مسؤولة عن الهجمات في سورية وفي دول أخرى، مؤكداً أن روسيا تقدم المساعدات الطبية والغذائية والإنسانية في سورية وفقاً لقرارات مجلس الأمن وحسب القانون الدولي، مشيراً إلى أن العقوبات هي من توجع سورية فهي تواجه أزمة إنسانية كبيرة واليوم هناك عدد كبير من المحتاجين للدعم.
إلى ذلك أعلن سيرغي فيرشينين، نائب وزير الخارجية الروسي، في كلمة ألقاها خلال الجزء الوزاري من اللقاء، أن رفض الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة دعوة دمشق إلى مؤتمر دولي لمانحي سورية يثير شكوكاً حول جدواه، حسب ما ذكر موقع قناة «روسيا اليوم» الإلكتروني.
وأضاف فيرشينين : «إن المؤتمر يراد منه، وفقاً لخطة منظميه، مناقشة القضايا المتعلقة بضمان الدعم الإنساني ودفع عملية التسوية السياسية وفقاً لقرار الأمم المتحدة، لكن هذه القضايا المهمة، من المقترح مناقشتها من دون مشاركة السوريين المباشرة، بما في ذلك عدم دعوة حكومة سورية وهي دولة عضو بالأمم المتحدة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock