الأولى

«الأحوال المدنية» مستمرة في تقديم الخدمات للمواطنين … توقعات بإطلاق أمانة سورية الواحدة بعد العيد

| محمد منار حميجو

أكد مصدر في مديرية الأحوال المدنية أن أمانات الأحوال المدنية مستمرة في تقديم الخدمات للمواطنين لاستخراج وثائقهم الشخصية، موضحاً أن نسبة الموظفين المعفون من الدوام 33 بالمئة والبقية على رأس عملهم.
وفي تصريح لـ«الوطن» بيّن المصدر أنه تم اتخاذ الكثير من الإجراءات لتخفيف الازدحام للوقاية من فيروس كورونا سواء من إجراءات التعقيم وانتظام الدور من المواطنين حتى لا يشكل ذلك أي نوع من الازدحام.
وفيما يتعلق بمشروع أمانة سورية الواحدة توقع المصدر أن يتم إطلاقه بعد العيد وأنه حالياً بانتظار صدور التعليمات التنفيذية للقانون الذي أصدره الرئيس بشار الأسد أخيراً، مشيراً إلى أنه بمجرد صدور التعليمات التنفيذية سيتم إطلاق العمل بالمشروع وخصوصاً أن الكثير من الإجراءات تم الانتهاء منها.
وبيّن المصدر أنه لن يكون هناك مقر رئيس لأمانة سورية الواحدة بل هو عبارة عن برمجيات بمعنى أن كل الأمانات في القطر حتى تلك التي في المناطق المحررة سوف تتوافر فيها هذه البرمجيات للقيام بعملها، أي إن المواطن يستطيع الحصول على أي وثيقة من أي أمانة مهما كانت هذه الوثيقة سواء كانت هوية شخصية أم دفتر أسرة أم غيرها من الوثائق الأخرى التي يحتاجها.
من جهته أكد رئيس لجنة الأمن الوطني في مجلس الشعب فائز الأحمد أن مشروع أمانة سورية الواحدة سوف يحل الكثير من المشاكل للمواطنين منها معالجة تشابه الأسماء باعتبار أن المواطن سيكون له رقم وطني يرافقه منذ ولادته وحتى وفاته.
وفي تصريح لـ«الوطن» أشار الأحمد إلى أن المشروع يقدم الكثير من التسهيلات للمواطنين وذلك ليستطيع استصدار أي وثيقة من أي أمانة في البلاد بما في ذلك البطاقات الشخصية ودفتر الأسرة وغيرها من الوثائق التي يحتاجها المواطن، لافتاً إلى أنه يمكن أيضاً تسجيل الولادات في الأحوال المدنية في المشفى مباشرة من دون أن يضطر المواطن إلى الذهاب إلى الأحوال المدنية لتسجيل المولود باعتبار أنه سيكون له رقم وطني يرافقه منذ ولادته مباشرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن