عربي ودولي

لافروف وكيري يبحثان الشؤون المناخية في نيودلهي … الكرملين: أمن المواطنين الروس في دونباس أولوية لدى بوتين

| وكالات

أكد الكرملين، أمس الثلاثاء، أن أمن ومصير المواطنين الروس في منطقة دونباس (أوكرانيا) أولوية لدى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وقال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إن موسكو لا ترى خطوات تشير إلى أن الجانب الأوكراني ينوي الابتعاد عن خيار القوة، والسيطرة على وحدات الجيش الأوكراني المسلحة الموجودة على خط التماس في دونباس.
وحول الإجراءات التي قد تتخذها روسيا وفقاً لتطور الأوضاع أوضح بيسكوف أنه من غير المناسب الحديث عن مثل هذه الإجراءات، وأشار إلى أن الوضع متوتر للغاية وأي تصريحات «يمكن استخدامها بعد ذلك لخلق صورة خاطئة، لا يمكن إلا أن تسهم في زيادة هذا التوتر، ولا أريد أن أفعل ذلك».
وكانت روسيا حذرت حلف شمال الأطلسي «الناتو» من إرسال قوات لمساعدة أوكرانيا، إذ قال المتحدث باسم الكرملين، إن روسيا سوف تتخذ «إجراءات إضافية» إذا أقدم الناتو على مثل تلك الخطوة.
وزعم مسؤول في حلف شمال الأطلسي لوكالة «رويترز» أن روسيا تقوض الجهود الرامية إلى التخفيف من حدة التوترات في شرق أوكرانيا، وأن سفراء الحلف اجتمعوا يوم الخميس لمناقشة الموقف، مضيفاً: «الحلفاء قلقون حيال الأنشطة العسكرية ذات النطاق الواسع لروسيا داخل وحول أوكرانيا».
على خط مواز، عقد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أمس الثلاثاء، اجتماعاً في نيودلهي مع مبعوث الرئيس الأميركي الخاص للشؤون المناخية جون كيري.
وأعلن مصدر في العاصمة الهندية لوكالة «سبوتنيك»، أن الطرفين ناقشا مسائل تتعلق بالمناخ.
وكان وزير الخارجية الروسي قد وصل، مساء الإثنين، إلى العاصمة الهندية نيودلهي في زيارة رسمية للمشاركة في قمة مناخية افتراضية.
وفي وقت سابق، ذكرت الخدمة الصحفية للبيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جو بايدن دعا رؤساء 40 دولة لحضور قمة المناخ التي تعتزم واشنطن تنظيمها يومي 22 و23 نيسان، بما في ذلك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الصيني شي جين بينغ.
على صعيد آخر، أطلقت طواقم أنظمة الدفاع الجوي الروسية صواريخ موجهة، وذلك أثناء التدريبات في ساحة التدريب «أشولوك».
وصدت أطقم أحدث أنظمة الدفاع الجوي للمنطقة الغربية، التي تم نقلها من سانت بطرسبرغ، غارة جوية للعدو خلال التدريبات في منطقة أستراخان.
كما دمرت إس-300 «فافوريت» وإس-400 «تريومف» والمنظومة المدفعية الصاروخية «بانتسير- إس» عشرة أهداف تحاكي أسلحة الهجوم الجوي للعدو الافتراضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن