شؤون محلية

«استصلاح الأراضي» بحمص ترفع تسعيرة أجور الآليات.. ونقص المازوت يخفض ساعات العمل إلى النصف

| حمص- نبال إبراهيم

كشف مدير فرع مديرية مشاريع استصلاح الأراضي وتطوير التشجير المثمر بحمص عبد الهادي درويش لـ«الوطن» عن زيادة تسعيرة أجور ساعة عمل آليات المديرية لقاء استصلاح الأراضي الزراعية للفلاحين نتيجة لارتفاع جميع مستلزمات الصيانة والإصلاح والزيوت والشحوم والمحروقات وغيرها.
ولفت إلى أنه أصبح سعر ساعة العمل الواحدة 26 ألف ليرة للبلدوزر من طراز (155) بعد أن كانت 8 آلاف ليرة و29 ألف ليرة للبلدوزر من طراز (355) بعد أن كانت 9500 ليرة و16 ألف ليرة للتركس الدولاب بعد أن كانت 4500 ليرة.
وأشار إلى أن هذا السعر ما زال مدعوماً من الدولة بما يزيد عن 4 أضعاف مقارنة بالأجور في القطاع الخاص، أي بنسبة تزيد على 40 بالمئة عنه بحيث تزيد ساعة العمل الواحدة في القطاع الخاص عن 100 ألف ليرة سورية، منوهاً إلى أن المكون الأساسي في مشاريع استصلاح الأراضي غير المستثمرة هو إزالة الصخور وبناء المصاطب والمدرجات في المناطق ذات الميول وإدخال مساحات جديدة في الاستثمار الزراعي، بالإضافة إلى تحسين مواصفات الأرض المستثمرة وزيادة إنتاجيتها.
ولفت درويش إلى انخفاض ساعات عمل البلدوزر في المديرية بمقدار النصف تقريباً شهرياً نتيجة لنقص كميات المازوت المخصصة، موضحاً أن كل بلدوزر كان يعمل ما بين 250 إلى 300 ساعة شهرياً وأصبحت ساعات العمل لكل بلدوزر لا تتجاوز 150 ساعة في الشهر ما أثر سلباً على عائدية ومردودية المديرية، منوهاً إلى أنه كان لدى المديرية أسطول كبير من الآليات لكن بسبب الأزمة التي عصفت بالمحافظة تعرضت الآليات للتخريب من الجماعات المسلحة، ويوجد حالياً 16 آلية جاهزة وقابلة للعمل في المديرية.
وبيّن أن نسبة استصلاح الأراضي ازدادت بشكل ملحوظ خلال السنوات الأخيرة نظراً لتوقف العمل باستصلاح الأراضي منذ عام 2012 وحتى عام 2015 بالإضافة إلى الأسعار المدعومة والتشجيعية في المديرية، مبيناً أن خطة المديرية للعام الحالي تبلغ استصلاح 600 هكتار من الأراضي الزراعية موزعة على جميع مناطق المحافظة، مع العلم أن نسبة الإنجاز في العام الماضي وصلت إلى نحو 88 بالمئة بسبب توقف عمل استصلاح الأراضي والتوجه إلى شق خطوط النار أثناء نشوب الحرائق الحراجية في الصيف الماضي.
وأضاف درويش: إن آليات المديرية تقوم أيضاً بشق خطوط النار الجديدة وتعزيل وترميم خطوط النار القديمة، إضافة إلى تنفيذ خطة سنوية لأعمال الحراج بمشاركة دائرة الحراج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن