عربي ودولي

تأجيل زيارة حسان دياب لأسباب عراقية داخلية … الكاظمي يعلن مقتل ثاني أكبر شخصية في تنظيم داعش

| وكالات

أعلن رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، أمس السبت، أن قوات بلاده قتلت ثاني أكبر شخصية في تنظيم «داعش».
وقال الكاظمي خلال كلمة له في المؤتمر الدولي العلمي الأول لجهاز مكافحة الإرهاب: «أشيد بدور جهاز مكافحة الإرهاب الذي كان في مستوى الطموح والمسؤولية وساهم بشكل كبير في معارك التحرير ضد عصابات داعش الإرهابية».
وأضاف: إن «الإرهاب أصبح تحدياً عالمياً يهم الجميع وقد ساهم العراق بشكل كبير في مواجهة هذا التحدي»، مشيراً إلى أن «العراقيين ساعدوا العالم بأكمله في التخلص من شبح الإرهاب الذي كان ينتشر بسرعة ووقف مع أصدقاء كثيرين».
وتابع الكاظمي: «لكن النصر الذي تحقق على الإرهاب كان في النهاية نصراً عراقياً وعلى العراقيين أن يشعروا بالفخر بأنهم قاتلوا الإرهاب وكالة عن أنفسهم وعن العالم كله».
إلى ذلك، دمرت القوة الجوية العراقية، أمس السبت، وكراً للإرهابيين في ضربة جوية غرب سلسلة جبال حمرين.
وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني تلقته وكالة الأنباء العراقية «واع» أنه «وبتوجيه من قيادة العمليات المشتركة، ووفقاً لمعلومات استخباراتية دقيقة، نفذ طيران القوة الجوية من خلال طائرات F_16 العراقية ، ضربة جوية غرب سلسلة جبال حمرين ضمن قاطع عمليات ديالى، أسفرت عن تدمير وكر للإرهابيين وقتل عدد منهم داخل هذا الوكر».
وأضاف البيان: إن «أبطال طيران القوة الجوية شاهدوا عناصر من عصابات داعش الإرهابية وهم يحاولون التخفي داخل هذا الوكر قبل هذه الضربة».
إلى ذلك، أعلنت شرطة نينوى عن إصابة ثلاثة أطفال بانفجار عبوة ناسفة من مخلفات داعش في قرية الحود 60كم جنوب الموصل.
وقال مصدر في شرطة نينوى للوكالة الوطنية العراقية للأنباء: إن «ثلاثة أطفال أصيبوا بجروح خطيرة بانفجار عبوة من مخلفات داعش أثناء وجودهم في مدخل القرية جنوب الموصل».
وأضاف المصدر: إن الشرطة نقلت الأطفال الثلاثة لمستشفى قريب لتلقي العلاج وفتحت تحقيقاً بالحادث.
في سياق آخر، أعلنت حكومة تصريف الأعمال في لبنان، أنه تم تأجيل زيارة رئيس الوزراء، حسان دياب، والوفد اللبناني إلى العراق، التي كان موعدها قد تم تحديده في 17 نيسان الجاري من قبل بغداد.
وأفاد المكتب الإعلامي في رئاسة الحكومة اللبنانية، بأن مديرية المراسم في رئاسة الحكومة العراقية، تولت إبلاغ مديرية المراسم في رئاسة مجلس الوزراء في لبنان عن طلب تأجيل الموعد، وذلك «لأسباب عراقية داخلية».
وكانت صحيفة «الأخبار» اللبنانية، قد أشارت إلى أن حسان دياب سيزور العراق في 17 و18 نيسان الجاري، حيث سيوقع على اتفاق لاستيراد النفط.
وكان من المفترض أن يرافق دياب خلال زيارته، وفد وزاري مؤلف من وزراء الزراعة والصناعة والصحة والسياحة والطاقة، للبحث في مجال التعاون الثنائي بين البلدين وتوقيع اتفاقات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock