الأولى

الاحتلال الأميركي يواصل سرقة نفط السوريين ويعزّز قواعده اللاشرعية في الجزيرة

| الوطن – وكالات

أخرجت قوات الاحتلال الأميركي، أمس، رتلاً جديداً يضم آليات وصهاريج وشاحنات من قواعدها غير الشرعية في منطقة الجزيرة إلى الأراضي العراقية.
وذكرت مصادر محلية في محافظة الحسكة، أن قوات الاحتلال الأميركي أخرجت فجر أمس من الأراضي السورية رتلاً مؤلفاً من 18 آلية من صهاريج وبرادات وناقلات و4 شاحنات إلى العراق، حسبما ذكرت وكالة «سانا».
وأشارت المصادر إلى أن الرتل تلاه خروج ثلاث سيارات عسكرية من نوع همر لقوات الاحتلال الأميركي، ترافقها سيارات حراسة تقل مسلحين تابعين لميليشيا «قوات سورية الديمقراطية– قسد».
مصادر خاصة في محافظة الحسكة، أفادت بقيام طائرة مروحية تابعة لقوات الاحتلال الأميركي قادمة من العراق بنقل حاويات بداخلها مواد لوجستية وسلاح وذخائر ومواد طبية إلى قاعدتها غير الشرعية في مدينة الشدادي بريف المحافظة الجنوبي.
وأشارت المصادر إلى أنه تم لاحقاً نقل هذه الحاويات عبر عدة سيارات عسكرية إلى مستودعات خاصة وسط حراسة مشدّدة عليها.
بموازاة ذلك، بيّنَ مصدر ميداني لـ«الوطن»، أن الجيش خفّف من عملياته البرية في تمشيط البادية السورية، نتيجة الظروف الجوية التي لا تساعد على مواصلتها بوتيرة عالية.
وأوضح المصدر أن الطيران ثأر مؤخراً للمواطنين من أهالي ناحية السعن الذين اختطف منهم التنظيم عدة أشخاص، حيث شنَّ غارات على مواقع للدواعش بعمق البادية، ما أرغم خلايا التنظيم ببادية حماة الشرقية على إطلاق سراح المختطفين الستة الذين كان أبقاهم لديه قبل ضربات الطيران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock