اقتصاد

مسابقة «الهيئة التدريسية» في مراحلها الأخيرة بعد تدقيقها لـ4 مرات … أمين مجلس التعليم العالي لـ«الوطن»: قرار جديد قيد الصدور يخص مدد سفر وإقامة طلاب الدراسات خارج القطر

| فادي بك الشريف

كشف أمين مجلس التعليم العالي ماهر ملندي في حديث خص به «الوطن» أن قراراً خاصاً بإعادة النظر بقرار منع السفر لطلاب الدراسات العليا سيصدر خلال أيام قليلة جداً ليكون حسب اعتقاده مرضياً للجميع، مشيراً إلى أن القرار ٣٩٢ صدر عام ٢٠١٧ لتحديد مدة سفر وإقامة طالب الدراسات العليا خارج القطر.
وبيّن ملندي أن القرار تمت مناقشته في جلسة مجلس التعليم العالي الأخيرة، مؤكداً تشكيل لجنة برئاسة رئيس جامعة درست الموضوع بشكل مفصل بتوجيه واهتمام من الوزير، كما تمت الاجتماعات لمدة ٦ أشهر.
ونوه أمين مجلس التعليم العالي بأن القرار الجديد سيوفق بين المعايير العلمية ومصلحة الطالب، وخاصة من تضرروا من القرار السابق خلال الفترة السابقة نظراً لأثره الرجعي وتوقف مناقشة العديد من الطلاب حينها.
مضيفاً: يصنف القرار إلى ٣ مراحل، الأولى لمن سجل قبل القرار في عام 2016، والثانية لمن سجل بعد صدور القرار حتى العام الحالي، أما الثالثة لمن سيسجل بعد صدور القرار الجديد وسيكون القرار مراعياً لظروف جميع الطلاب مع وضع حلول منصفة.

وأوضح ملندي أن مجلس التعليم العالي بحث مفصلاً المسابقات التي تعمل عليها الوزارة، وخاصة مسابقة عضوية الهيئة التدريسية ومسابقة المعيدين.

وبيّن ملندي أن مسابقة (الهيئة التدريسية) في مراحلها الأخيرة، موضحاً أنه تم تشكيل لجان في الجامعات لتدقيق الاختصاصات ثم أرسلت النتائج للوزارة وتم تدقيقها وإعادتها للجامعات (مرة أخرى) لمنع حدوث أي تلاعب، مضيفاً: حسب معلوماتي تم تدقيق المسابقة لـ4 مرات، وقريباً جداً ستصدر نتائجها وقرارات التعيين وذلك حين الانتهاء من جميع الإجراءات اللازمة، ليصار بالتزامن مع ذلك للإعلان عن مسابقة المعيدين.

ولفت ملندي إلى أن مجلس التعليم العالي بحث وضع الطلاب الخريجين الأوائل، وضرورة تقديم كل التسهيلات وتقدير تميزهم وتفوقهم، كما تطرق المجلس للعديد من القضايا الطلابية الفردية، وعدد من المواضيع العالقة التعليمية التي تمت دراستها عن طريق اللجان المشكلة، كما أن الوزير في كل جلسة لمجلس التعليم يشدد على متابعة المناحي الخدمية في الجامعات واتخاذ الإجراءات اللازمة خلال الامتحانات والمعاملة الجيدة للطلاب وتدقيق كل الأوراق الامتحانية والمحاسبة والمساءلة ومعالجة أي خلل.

وأشار أمين مجلس التعليم إلى التطرق بشكل مستمر في الاجتماع لضرورة تقديم جميع الخدمات والتسهيلات للطلاب، وإنصافهم ضمن إطار تبسيط إجراءات الطلاب، مع تسريع إصدار الوثائق والمصدقات، وخاصة مع وجود كليات نظرية تتأخر بمنح مصدقات وقرارات التخرج.

هذا وكشف ملندي أن وزير التعليم العالي والبحث العلمي وجه جميع الكليات الهندسية بإنجاز قرارات التخرج وإصدارها خلال فترة أقصاها شهر ونصف الشهر بعد انتهاء آخر يوم من الامتحانات، وذلك بسبب (فرز المهندسين).

وقال ملندي: إن تأخر بعض قرارات التخرج حرم سابقاً خريجين أوائل من التقدم بطلبات للتعيين، مضيفاً: تم خلال اجتماع المجلس السابق تمديد الطلبات لـ3 أشهر لتقدير وضع الطلاب ومنحهم فرصة جيدة للتقدم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن