سورية

استمرار التضارب في موقف «الحر» بشأن التعاون مع روسيا

تواصل التضارب في مواقف ميليشيا «الجيش الحر» حول التعاون مع روسيا في محاربة تنظيم داعش الإرهابي، ما يكشف من جديد حقيقة مجموعات هذه الميليشيا والتي باتت بأغلبيتها منضوية تحت رايات مجموعات وجماعات مسلحة أخرى وتحتفظ بمسمى «الجيش الحر» لاستمرار الغطاء السياسي من قبل بعض الدول الداعمة لها.
وفي هذا الإطار، وعلى حين نقلت العديد من وكالات الأنباء العالمية أمس عن عدد من ممثلي «الحر» عدم رفضهم عرضاً بدعم عسكري روسي، معربين عن استعدادهم للتفاوض مع موسكو ولإرسال وفد «رفيع المستوى»، نقلت قناة «العربية» عمن وصفته بـ«المتحدث باسم الجيش الحر» بأن الروس بالنسبة لهم أعداء.
وقال «المتحدث»: إن 5 من متزعمي «الحر» قتلوا بغارات روسية، مؤكداً أن مقاتلي ميليشيا «الحر» لا يثقون بهم لأنهم يستهدفونهم.
في المقابل، نقلت قناة «بي بي سي» البريطانية، عن المتحدث باسم «الحر» الضابط الفار عصام الريس قوله: «نحن لم نرفض الاقتراح. نحن فقط قلنا إن الروس يجب عليهم وقف استهداف قواعدنا والمناطق المدنية إن كانوا جديين في اقتراحهم».
وأضاف: «لا نحتاج إلى دعم الآن، عليهم وقف مهاجمة قواعدنا وسنتمكن بعد ذلك من بحث التعاون في المستقبل».
كما نقلت القناة البريطانية عمن وصفتهم بـ«ممثلين عن الحر»، استعدادهم للتفاوض مع موسكو في القاهرة، ولإرسال وفد رفيع المستوى إلى هذه المفاوضات، «التي تصب في صالح روسيا والجيش الحر والشعب السوري»، وفق قولهم.
وأول من أمس قال الناطق باسم الميليشيا محمد الفاتح بحسب قناة «الميادين»: إنه «غير مستعد للتعاون مع روسيا في محاربة تنظيم داعش بسبب عدم وجود الثقة»، على حدّ تعبيره.
وأضاف: إن «الحرّ لن يجلس على طاولة مفاوضات، لا تنص صراحة على رحيل الرئيس بشار الأسد».
وبخلاف الموقف السابق ذكر منسق «مجموعة الإنقاذ الوطني في سورية» فهد المصري في تعليق نقلته وكالة «نوفوستي» الروسية للأنباء أن المقترحات التي عرضت على موسكو تأتي بما يخدم التعاون معها على مسار التسوية في سورية.
وفي وقت سابق أعلن إن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو لا تصنف «الجيش السوري الحر» بين المجموعات الإرهابية.
وأوضح لافروف أن المجموعات الإرهابية هي «تلك التي اعتبرها مجلس الأمن الدولي وروسيا زمراً إرهابية».
كما عبر لافروف مؤخراً عن استعداد روسيا للاتصال بـ«الجيش السوري الحر»، وأكد أنها طلبت من الولايات المتحدة تزويدها ببيانات عنه.
والسبت، قال لافروف القوات الجوية الروسية ستكون على استعداد لتقديم دعم جوي لمقاتلي الجيش الحر إذا أبدى استعداده لمكافحة الإرهاب.
(رويترز- اليوم السابع- BBC)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن