سورية

إيران: ندعم نضال دول محور المقاومة في وجه المؤامرات والاحتلال والإرهاب

| وكالات

أكدت إيران، أمس، أنها لن تتوانى عن دعم نضال دول محور المقاومة في وجه المؤامرات والاحتلال وجميع أشكال الإرهاب، في وقت ثمنت فيه جبهة النضال الشعبي الفلسطيني ما قدمته وتقدمه سورية للشعب الفلسطيني من دعم ودفاع عن حقوقه بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
وخلال مؤتمر صحفي بمناسبة يوم القدس العالمي عقد في السفارة الإيرانية بدمشق بحسب وكالة «سانا» للأنباء، أكد القائم بأعمال السفارة الإيرانية بالإنابة في دمشق علي رضا آيتي وقوف الشعب الإيراني الدائم لنصرة الشعب الفلسطيني في قضيته المحقة والعادلة في وجه الاحتلال الصهيوأميركي ومخططاته.
وشدد آيتي على أن إيران لن تتوانى عن دعم نضال دول محور المقاومة في وجه المؤامرات والاحتلال وجميع أشكال الإرهاب وخاصة الإرهاب الاقتصادي.
وأوضح، أن يوم القدس ذكرى راسخة في الوجدان الإنساني وعبر إحياء ذكراه نوصل رسالة للعالم أجمع أن القدس عربية ولن يستطيع الاحتلال طمس هويتها وتغيير معالمها وتراثها الإنساني مهما ارتكب من أفعال تآمرية ضد القضية الفلسطينية.
من جانبه، قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، خالد عبد المجيد، في تصريح نقلته الوكالة: «لقاؤنا اليوم في دمشق الحاضنة للمقاومة ومركز محورها رسالة واضحة أن سورية وإيران وكل قوى الأمة الحية سيبقون أوفياء للقضية الفلسطينية»، مثمناً ما قدمته وتقدمه سورية للشعب الفلسطيني من دعم والوقوف إلى جانبه والدفاع عن حقوقه بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
أمين سر لجنة المتابعة في تحالف القوى الفلسطينية ياسر المصري بدوره أكد في تصريح مماثل، أن الشعب الفلسطيني مقاوم حتى تحرير الأرض وعودة الحقوق إليه وإزالة المحتل وذلك بفضل وقوف دمشق «قلب العروبة النابض» وإيران ومحور المقاومة إلى جانبه، مبيناً أن تقديم إيران لأبناء الشعب الفلسطيني بدمشق كل سنة مساعدات رمضانية دلالة على ترابط الدول ومساندتهم الدائمة للشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock