عربي ودولي

قوات الاحتلال تقتحم بلدات قرب نابلس بحثاً عن منفّذ عملية حاجز زعترة … المالكي يطالب الجنائية الدولية بموقف حاسم حول انتهاكات الاحتلال

| وكالات

طالب وزير الخارجية الفلسطينية رياض المالكي المحكمة الجنائية الدولية باتخاذ موقف حاسم حول انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة مشدداً على أنها جريمة تهدف إلى إنهاء الوجود الفلسطيني في المدينة المقدسة وطمس معالمها الحضارية وتزوير تاريخها.
ووفق وكالة «وفا» أوضح المالكي في رسالة وجهها إلى المدعية العامة للجنائية الدولية فاتو بنسودا أن أهالي الشيخ جراح يتعرضون لأبشع حملة تهجير قسري وذلك ضمن مخططات الاحتلال التهويدية التي تستهدف مدينة القدس وأحيائها لتغيير واقعها العمراني والسكاني والجغرافي عبر محاصرتها بالاستيطان مؤكداً أن سياسة الصمت واللامبالاة من المجتمع الدولي تشجع الاحتلال على مواصلة إجراءاته التهويدية والعنصرية.
ودعا المالكي المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية واتخاذ ما يلزم من إجراءات لإجبار الاحتلال على الانصياع للقانون الدولي ووقف جرائمه ومخططاته الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية ومحاسبته عليها.
ويواصل الاحتلال حرب التطهير العرقي والتغيير الديموغرافي بحق الفلسطينيين في القدس المحتلة حيث صعّد ممارساته العدوانية بهدف تهجيرهم من منازلهم والاستيلاء على أراضيهم وتهويدها وإنهاء الوجود الفلسطيني في المدينة المقدسة وطمس معالمها الحضارية وتزوير تاريخها.
في غضون ذلك رفع جيش الاحتلال الإسرائيلي من درجة جهوزيته في الضفة الغربية خشية تنفيذ عمليات أخرى، بعد عملية حاجز «زعترة» جنوب نابلس.
وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية، بأن جيش الاحتلال يعزّز قواته في أنحاء الضفة الغربية المحتلة خشية من موجة عمليات فلسطينية مقبلة، بالتزامن أعلن جيش الاحتلال جنين منطقة عسكرية مغلقة.
هذا، وتصدّى مساء الأحد شبّان فلسطينيون لقوات الاحتلال التي اقتحمت عدة بلدات قرب نابلس بحثاً عن منفّذ عملية حاجز زعترة التي أصيب خلالها عدد من الجنود، وأكد مراسل الميادين أن قوات كبيرة من الجيش قامت بملاحقة منفّذ عملية زعترة مستخدمة المروحيات. وكان ثلاثة جنود إسرائيليين قد أصيبوا بجروح في أعقاب عملية عند حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس في الضفة المحتلة.
وسائل إعلام إسرائيلية قالت إن سيارة توقفت قرب الحاجز وقام شخص بإطلاق النار قبل أن ينسحب سريعاً وأضافت: إن جيش الاحتلال يجري عملية بحث واسعة عنه.
في المقابل، شدّدت حركة حماس على أن عملية زعترة البطولية تأتي في سياق الردّ الطبيعيّ على جرائم الاحتلال، بينما أكدت حركة الجهاد الإسلاميّ أن العملية دليل ساطع على أن المقاومة قادرة على استعادة حيويتها في الضفة.
الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامّة، قالت إن العملية رسالة واضحة للاحتلال بأن الضفة لهيب مشتعل لا تقبل الذلّ ولا الاحتلال ومستوطنيه.
بدورها باركت لجان المقاومة العملية وقالت إنها تأكيد لقدرة الشعب الفلسطينيّ على مواجهة العدوّ وإفشال مخطّطاته.
بينما دعت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى وحركة الأحرار والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إلى تصعيد أشكال المقاومة كافّة في مواجهة العدو.
وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد السيدة رحاب محمد موسى خلف زعول وهي في الستينيّات من عمرها متأثّرة بجروح خطرة.
بعدما أطلق جنود الاحتلال النار عليها بزعم محاولتها تنفيذ عملـية طعـــن عند مفرق مستوطنة غوش عتصيون قرب الخليل.
إلى ذلك أصيب فلسطيني بجروح أمس جراء اعتداء مستوطنين إسرائيليين عليه شرق قلقيلية في الضفة الغربية.
وذكرت وكالة «وفا» أن مستوطنين اقتحموا بحماية قوات الاحتلال بلدة فرعتا شرق قلقيلية واعتدوا على الفلسطينيين في أرضهم ما أدى إلى إصابة أحدهم بجروح في الرأس.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس 18 فلسطينياً في مناطق متفرقة بالضفة الغربية.
وذكرت وكالة معاً أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدات في القدس المحتلة وبيت لحم وداهمت منازل الفلسطينيين وفتشتها واعتقلت سبعة منهم كما اقتحمت قرية جالود جنوب نابلس واعتقلت 10 فلسطينيين كما اعتقلت شاباً خلال مروره على حاجز بيت شرف غرب المدينة.
كما اعتدى مستوطنون إسرائيليون على الفلسطينيين وممتلكاتهم جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية.
وأفاد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربية غسان دغلس لوكالة وفا بأن عدداً من المستوطنين اقتحموا بلدة قصرة جنوب نابلس بحماية قوات الاحتلال واعتدوا على الفلسطينيين وممتلكاتهم.
في حين جدد عشرات المستوطنين الإسرائيليين أمس اقتحام المسجد الأقصى بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.
وذكرت وكالة «وفا» أن 79 مستوطناً اقتحموا الأقصى من جهة باب المغاربة ونفذوا جولات استفزازية في باحاته بحراسة مشددة من قوات الاحتلال. وينفذ المستوطنون الإسرائيليون يومياً اقتحامات استفزازية للمسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال في محاولة لفرض أمر واقع بخصوص تهويد الحرم القدسي والسيطرة عليه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock