الأخبار البارزةشؤون محلية

قواص لـ«الوطن»: تحديد جميع المراكز بما في ذلك في ريفي الرقة وإدلب المحررين وتأمين مستلزماتها … «اللجنة القضائية العليا» تؤكد: نمارس مهامنا بحيادية واستقلال تام وشفافية ومساواة بين جميع المرشحين

| محمد منار حميجو - تصوير: طارق السعدوني

كشف عضو اللجنة القضائية العليا للانتخابات رياض قواص أنه تم تحديد جميع المراكز الانتخابية في المحافظات بما في ذلك تحديد المراكز في ريفي إدلب والرقة المحررين، مؤكداً أنه تم تأمين جميع مستلزمات العملية الانتخابية من أوراق وحبر وظروف إضافة إلى أنه تم توزيع صناديق الاقتراع على جميع المراكز.
وفي تصريح لـ«الوطن» أكد قواص أن التجهيز للعملية الانتخابية سائر على قدم وساق وبالشكل الذي نص عليه قانون الانتخابات العامة، موضحاً أنه لا توجد عقبات تذكر وأن اللجنة متكفلة بحل جميع العقبات التي تواجه لجانها القضائية الفرعية في المحافظات.
قواص لفت إلى وجود تعاون بين اللجان الفرعية والمحافظين وأنهم يعملون معاً على تأمين كافة المستلزمات.
وأكد قواص أن اللجنة اجتمعت باللجان الفرعية القضائية في المحافظات وأكدت لها أن تتم العملية الانتخابية بشفافية ووضوح ومساواة وحيادية بحيث أن تكون اللجان على مساواة مع جميع المرشحين لتكون العملية الانتخابية سلسة وحرة ونزيهة.
ولفت قواص إلى أن اللجنة القضائية العليا أكدت على لجانها الفرعية التعامل وفق القانون، مشيراً إلى أنه تم التطرق أثناء الاجتماع إلى الصعوبات التي تعترض اللجان الفرعية القضائية وتم الاستماع للمشاكل التي واجهتهم وحل أي إشكال من الممكن أن يتعرضوا له وخصوصاً فيما يتعلق بموضوع سير العملية الانتخابية من تجهيزات المراكز.
وأكد قواص أن اللجنة القضائية العليا تمارس مهامها بحيادية واستقلال تام وشفافية ولا يوجد أي تدخل في عملها أو شؤونها أو مهامها، مشيراً إلى أنه لا يوجد أحد يحد من صلاحياتها.
وفيما يتعلق بموضوع السجل الانتخابي بيّن أن وزارة الداخلية أعدت السجل الانتخابي وهو موجود لديها، مؤكداً أن هناك تنسيقاً بين اللجنة والوزارة في هذا الخصوص.
وأشار قواص إلى أن سورية في الاستحقاق الرئاسي تعتبر دائرة انتخابية واحدة وبالتالي أي مواطن يحق له أن يدلي بصوته في أي مركز انتخابي بأي محافظة يوجد فيها ولو كانت غير محافظته.
وعقدت اللجنة القضائية العليا أمس في مقرها الرئيس اجتماعاً مع اللجان القضائية الفرعية من كافة المحافظات وأكدت اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لضمان حرية ممارسة الانتخابات وسلامتها وضرورة التقيد بما جاء في الفقرة «د» من المادة «8» من قانون الانتخابات العامة حول ممارسة اللجنة القضائية العليا للانتخابات مهامها باستقلال وحيادية وشفافية من دون أي تدخل في شؤونها أو مهامها من أي جهة كانت.
كما أكدت اللجنة ضرورة حسن تطبيق أحكام قانون الانتخابات العامة وتعليماته التنفيذية وذلك لإتمام العملية الانتخابية بالشكل المطلوب دستورياً وقانونياً، كما تم توجيه اللجان القضائية الفرعية في المحافظات بإدارة العملية الانتخابية بكل حيادية وشفافية وأن تبقى هذه اللجان على مسافة واحدة من جميع المرشحين لهذا الاستحقاق الدستوري.
وبدأت أمس رسمياً الحملة الانتخابية لمرشحي رئاسة الجمهورية التي سوف تستمر حتى 24 الشهر الحالي، سبقها أمس الأول إطلاق المرشحين شعارات لحملاتهم الانتخابية، فجاء شعار المرشح بشار حافظ الأسد لحملته الانتخابية بعنوان «الأمل بالعمل»، وشعار المرشح عبد اللـه سلوم عبد اللـه «قوتنا بوحدتنا»، على حين جاء شعار المرشح محمود أحمد مرعي «معاً نحو حكومة وحدة وطنية تشاركية».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock