رياضة

قطبا الليغا يذاكران جيداً والإنتر ينتزع الصدارة … مسمار جديد في نعش مورينيو

جاءت مباريات السبت في الدوريات الأوروبية الكبرى لترسم بعض الملامح، ففي إنكلترا وجه ليفربول ضربة شبه قاضية لآمال تشيلسي للمنافسة على أحد المراكز الأربعة الأولى عندما غلبه بعقر داره بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، في مباراة اعتبرها النقاد فرصة أخيرة للمدرب مورينيو كي يبدأ رحلة تصحيح الأوضاع ولكن ذلك لم يحدث وفي الآن ذاته صرح مورينيو أنه لا يعتقد أنه خاض المباراة الأخيرة مدرباً للبلوز، وبعيداً عن مباراة القمة فإن المتصدرين مانشستر سيتي وآرسنال واصلا الريادة بفوزين متوقعين مع ميزة أن فوز السيتيزينز جاء بصعوبة مع غروب شمس المباراة، وتأكد مرة جديدة أن اليونايتد ينقصه الكثير لاسترجاع اللقب وكأن الدولي السابق بول سكولز محق في الانتقاد الذي وجهه للمدرب فان غال، فالصيام عن التسجيل ثلاث مباريات متتالية دليل على أن الفريق ينقصه شيء ما دام واين روني ليس بأحسن حالاته.
في الملاعب الألمانية سقط بايرن ميونيخ أخيراً في فخ التعادل ليهدر أول نقطتين هذا الموسم والبطل الذي فرض التعادل عليه هو نادي إنتراخت فرانكفورت الذي نجا من أهداف البافاري فغنم نقطة غالية عجزت عشرة أندية سبقته عن تحقيق ذلك.
وكي تكتمل فصول المشهد المشوق في البوندسليغا فقد عاد دورتموند بصيد ثمين من ملعب بريمن قوامه ثلاث نقاط قلّصت الفارق مع البافاري إلى خمس نقاط.

في الملاعب الإسبانية لم تأت المرحلة العاشرة بجديد في كل شيء، فالريال حقق المطلوب عندما استضاف لاس بالماس بثلاثة أهداف لهدف سجل أحدها رونالدو، كما عاد برشلونة من مدريد بضحكة عريضة إثر الفوز على مضيفه خيتافي بهدفين سجلهما المنقذان سواريز ونيمار ليبقى الوضع في القمة على حاله مشتركاً بين الريال وبرشلونة، كما بقيت ريادة الهدافين بحوزة نيمار بتسعة أهداف مقابل ثمانية لرونالدو وسواريز وإغيريتشي والأخير سجل هدفين أمس الأول.
في الملاعب الإيطالية ارتقى الإنتر إلى القمة إثر فوزه على ضيفه روما بهدف مقابل لا شيء في قمة المرحلة الحادية عشرة، ليؤكد المدرب مانشيني أنه أهل لقيادة سفينة النيرازوري، وفي مباراة الديربي بين اليوفي وتورينو ابتسمت الأقدار للسيدة العجوز في الوقت القاتل بحكم العادة ليثبت اليوفي أنه ما زال قادراً على المنافسة حتى وإن بعدت المسافة مع أهل القمة.
سجل النتائج

إنكلترا: تشيلسي * ليفربول 1/3، سوانزي * آرسنال صفر/3، مان سيتي * نوريتش 2/1، واتفورد * ويستهام 2/صفر، كريستال بالاس * مان يونايتد صفر/صفر، نيوكاسل * ستوك صفر/صفر، بروميتش * ليستر 2/3، وأمس ايفرتون ×سندرلاند 6/2.
ألمانيا: فرانكفورت * البايرن صفر/صفر، فولفسبورغ * ليفركوزن 2/1، شالكة * أنغولشتات 1/1، بريمن * دورتموند 1/3، هيرتا برلين * غلادباخ 1/4، أوغسبورغ * ماينز 3/3.
إسبانيا: ديبورتيفو * أتلتيكو مدريد 1/1، ريال مدريد * لاس بالماس 3/1، خيتافي * برشلونة صفر/2، فالنسيا * ليفانتي 3/صفر، فيا ريال * إشبيلية 2/1، سوسيداد * سلتا فيغو 2/3.
فرنسا: رين * سان جيرمان صفر/1، سانت إتيان * ريمس 3/صفر، غانغان * لوريان 2/2، أجاكسيو * بوردو 2/صفر، تولوز * مونبيليه 1/1، باستيا * كان 1/صفر، تروا * ليون صفر/1.
إيطاليا: يوفنتوس * تورينو 2/1، الإنتر * روما 1/صفر.

الإضاءة
• حقق كلوب فوزه الأول مع ليفربول في الدوري في الوقت الذي استمرت فيه متاعب تشيلسي ومدربه مورينيو مع البداية الأسوأ في الدوري الممتاز والبداية الأسوأ لمورينيو مع كل الأندية التي دربها، وسجل ليفربول ثلاثة أهداف بملعب تشيلسي للمرة الأولى في الدوري الممتاز، وتردد أن قرار الإقالة يطبخ على نار هادئة وربما صدر خلال هذا الأسبوع والبدائل المحتملون سبق لهم الإشراف على تشيلسي مع مالك النادي أبراموفيتش.
• حافظ مان يونايتد على سجله دون خسارة أمام كريستال بالاس في الدوري خلال الألفية الثالثة كما حافظ آرسنال على ميزة أنه الأقوى خارج أرضه هذا الموسم، ليرد الدين لنادي سوانزي الذي غلبه الموسم الفائت مرتين، وسجل جيمس فاردي أحد أهداف ليستر محافظاً على صدارة الهدافين برصيد أحد عشر هدفاً.
• سجل اليوفي هدفاً قاتلاً أثر في نتيجة المباراة للمرة الرابعة في الديربي وكأن نادي تورينو مكتوب عليه عيش لحظات درامية محزنة، وحقق الإنتر الفوز الثاني على التوالي والسابع هذا الموسم.
• رغم تسجيل دورتموند ثلاثة أهداف إلا أن أوباميانغ عجز عن التسجيل فبقيت صدارة هدافي البوندسليغا مشتركة مع ليفاندوفسكي هداف البايرن برصيد 13 هدفاً.
• الأهداف الأربعة عشر الأخيرة التي سجلها برشلونة في الدوري جاءت بتوقيع الثنائي سواريز وينمار كدليل على أنهما تحررا بغياب الأرجنتيني ليونيل ميسي.
• حافظت أندية ريال مدريد وبايرن ميونيخ وباريس سان جيرمان على سجلها خالياً من الهزيمة حتى الآن لتدخل سباقاً فيما بينها للحفاظ على هذه الميزة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن