شؤون محلية

والمحافظ يشهد : خيار وفقوس في توزيع المازوت والغاز

حماة- محمد أحمد خبازي :

جال محافظ حماة صباح أمس على عدد من أحياء مدينة حماة، وتفقد عمليات توزيع مازوت التدفئة والغاز المنزلي للأهالي، الذين كثرت شكاواهم في الآونة الأخيرة من سوء التوزيع، واعتماد بعض اللجان مبدأ (خيار وفقوس) في توزيعهم المادتين المذكورتين للمواطنين، الذين لم يجدوا أمامهم غير الصحف لطلب النجدة منها من تلك الممارسات الخاطئة التي ترتكبها بعض اللجان، وقد أنجدتهم.
ونتيجة هذا الوضع الذي أدى إلى توافر المازوت بالسوق السوداء بسعر 185 ليرة للتر وبالكمية التي يرغبها المواطن، لم يجد الدكتور غسان خلف محافظ حماة بداً من تفقد أحوال الناس إلا شخصياً، ليضع الأمور في نصابها الطبيعي، وهذا ما كان صباح أمس حيث أعفى لجنة حي (العليليات) التي ثبت تلاعبها بالتوزيع وطلب من الجهات المعنية التي كانت ترافقه ضرورة معاقبتها.
وفي التفاصيل: تفقد محافظ حماة الدكتور غسان خلف عمليات توزيع مادتي مازوت التدفئة والغاز المنزلي صباح أمس، في عدد من أحياء مدينة حماة، وكذلك عمليات تعبئة مادة الغاز المنزلي في قسم الغاز في فرع محروقات حماة، للتأكد من الأوزان ومدى مطابقتها للمواصفات والتقيد بإجراءات الأمان والسلامة.
وشملت الجولة أحياء (عين اللوزة والفراية والعليليات وجنوب الملعب) وشدد على لجانها عدم تعبئة وقود التدفئة إلا بوجود صاحب البطاقة العائلية، والتأكد من عدم وجود مانع صمام رجوع في جميع صهاريج الوقود، ومعايرة عداداتها والالتزام بالسعر النظامي.
وأكد المحافظ أن المحافظة ماضية في توزيع مازوت التدفئة قبل دخول موسم الشتاء وانخفاض حرارة الطقس، وأنه تم خلال شهر تشرين الأول الماضي توزيع أكثر من 5ر2 مليون ليتر لأهالي مدينة حماة وحدها.
كما اطلع الدكتور خلف على عمليات توزيع مادة الغاز المنزلي سواء في الأحياء التي يوجد فيها مرخصون، أو تلك التي يتم فيها التوزيع عن طريق منافذ المؤسسة الاستهلاكية أو المعتمدين.
وخلال الجولة في حي العليليات وجه المحافظ رئيس مجلس مدينة حماة، بإعفاء أعضاء لجنة الحي لارتكابهم تجاوزات ومخالفات في توزيع مادة الغاز.
وشدَّد على معاقبة كل المخالفين من معتمدي الخبز والغاز والمازوت، ولجان الأحياء تتحمل المسؤولية الكاملة بهذا الصدد. وعلى خلفية ما تردد حول حصول مخالفات في قسم الغاز في فرع محروقات حماة، قام المحافظ بجولة تفقدية للقسم اطلع خلالها على عمل وحدة تعبئة الغاز، وأخذ عينات عشوائية من أسطوانات الغاز التي تم تعبئتها للتأكد من سلامة الوزن والالتزام بمعايير السلامة والأمان، وتبين أن جميعها نظامية، ولاسيما أن عملية تعبئتها أوتوماتيكية بالكامل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن