الأولى

«مجتمعو روما» يؤكدون في بيانهم الختامي وقوفهم إلى جانب الأجندات الأميركية

| وكالات

كرّر المشاركون فيما يسمى «المؤتمر الوزاري الموسع الخاص بسورية»، الذي عقد أمس في العاصمة الإيطالية روما على هامش اجتماع «التحالف الدولي» الذي تقوده أميركا بذريعة محاربة تنظيم داعش الإرهابي، الأجندات التي تطالب بها الولايات المتحدة.
وأشار المجتمعون في بيانهم الختامي المشترك لما سموه الأهمية الحاسمة لتلبية الاحتياجات الإنسانية، وتوفير وتوسيع آلية الأمم المتحدة لإرسال المساعدات الإنسانية عبر الحدود بحجة أنه «لا يوجد ‏بديل مناسب لها» في تنفيذ مباشر لإرادة واشنطن التي تسعى للتمديد للقرار الخاص بآلية إيصال المساعدات عبر الحدود الشهر القادم.
مجتمعو روما لم ينسوا التأكيد على وحدة سورية وسلامة أراضيها وتنفيذ القرار 2254، من دون ذكر الدور الذي يقوم به الاحتلالان الأميركي والتركي في زعزعة الاستقرار عبر احتلال أجزاء من الأراضي السورية ودعم الإرهابيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن