شؤون محلية

مكافآت 3 أشهر تصرف دفعة واحدة للمسرّحين من خدمة العلم … العرنجي لـ«الوطن»: 11 ألف مسرّح طلبوا الحصول على قروض تمويل مشاريع

| فادي بك الشريف

كشف مدير الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية لؤي العرنجي لـ«الوطن» عن التوجه لصرف المكافآت الشهرية «الخامسة والسادسة والسابعة» دفعة واحدة خلال هذا الشهر وذلك للمقبولين في المرحلة الثانية من برنامج دعم وتمكين المسرّحين.
وبيّن العرنجي أن عدد المستفيدين من البرنامج في مرحلته الثانية يتجاوز 29 ألف مسرّح، مؤكداً أن قيمة المكافأة الشهرية تقدر بـ36800 ليرة سورية بعد أن تم تشميلهم بالإعفاء الضريبي، على أن يتم البدء بصرف المستحقات البالغة 110 آلاف ليرة قريباً جداً، علما أن أكثر من 36 ألف مسرّح استفادوا من برنامج دعم وتمكين المسرحين «المرحلة الأولى» الذي أقره مجلس الوزراء في شباط 2019 عبر تقديم مكافأة شهرية تبلغ 35 ألف ليرة لمدة عام لكل مسرّح غير موظف بالجهات الحكومية.
ولفت مدير الصندوق الوطني إلى عدم وجود أي تأخر في عملية صرف المستحقات والمكافآت الشهرية، مشيراً إلى التعامل بمرونة مطلقة مع الموضوع والعمل بدقة من خلال عملية التسجيل وصرف المكافآت.
كما كشف العرنجي أن عدد المسجلين على قروض تمويل المشاريع الصغيرة للمسرّحين وصل إلى 11 ألف مسرّح، 1000 منهم حصلوا على القروض للمباشرة بمشاريعهم في محافظات دمشق وحلب والسويداء وطرطوس واللاذقية، علماً أن قروض تمويل المشاريع الصغيرة للمسرّحين تمنح حسب اتفاقية موقعة مع المؤسسة الوطنية للتمويل الصغير لجميع المسرّحين غير الموظفين بجهات حكومية والمقبولين في برنامج دعم المسرّحين.
هذا وأرجع الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية سبب تأخر الإقراض إلى عدم استكمال الأوراق اللازمة والمطلوبة للحصول على القروض، مع التأخر في المراجعة والتسجيل وتأمين الكفالة والضمانة، ناهيك عن وجود ضغط على مكاتب المؤسسة الوطنية.
وشدد العرنجي على ضرورة معرفة الشروط الواجبة للتقدم للقرض وضرورة وجود ضمانات لأي مشروع للحصول على القرض المخصص له، منوهاً بالمرونة والتعامل مع الأمر حسب الإمكانات والعمل على تسريع إنجاز منح القروض، علماً أن قيمة القرض تتراوح بين 250 ألف ليرة و5 ملايين ليرة كحد أقصى.
في السياق، أضاف الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية مؤخراً، شريحة أخرى من جرحى القوات الرديفة وذلك للاستفادة من التعويض الشهري، وهم ممن تتراوح نسبة العجز لديهم من 40 إلى 65 بالمئة وقيمة تعويضهم 50 ألف ليرة، مع توقع أن يستفيد منهم أكثر من ألفي جريح.
يشار إلى أن الصندوق أطلق خلال 2019 برنامج تعويض القوات الرديفة ويمنح تعويضاً لمدة عشر سنوات لكل جريح يستفيد منه من لديهم نسبة عجز من 70 إلى 75 بالمئة، مع رفع تعويضهم الشهري من 60 إلى 80 ألفاً تصرف وفق قوائم تعد من الإدارة المشتركة لمشروع (جريح الوطن).
وتتمثل مهام الصندوق بحماية الأسر من خلال توزيع معونات نقدية دورية وغير دورية، وتمكين المستفيدين من الصندوق اقتصادياً واجتماعياً وصحياً وتعليمياً من خلال برامج ينفذها الصندوق أو جهات عامة أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن