سورية

المقداد لمفوض «الأونروا»: دمشق ملتزمة بتقديم التسهيلات والدعم المطلوب للوكالة

| وكالات

أكد وزير الخارجية والمغتربين، فيصل المقداد، أمس، أن دمشق ملتزمة بتقديم التسهيلات والدعم المطلوب لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا»، محملاً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي المسؤولية عن توفير الحماية للشعب الفلسطيني ودعم الوكالة.
وخلال لقائه المفوض العام لــــ«أونروا» فيليبي لازاريني، أكد المقداد، حسب وكالة «سانا»، مواصلة الحكومة السورية التزامها بتقديم التسهيلات والدعم المطلوب للوكالة بما يلبي احتياجات اللاجئين الفلسطينيين من خدمات أساسية كالتعليم والرعاية الطبية وغيرها ويخفف من المعاناة والتحديات التي ألمت بالشعب الفلسطيني منذ النكبة عام 1948.
وشدّد المقداد على ضرورة تعزيز التعاون والتنسيق بين الحكومة السورية والوكالة لتذليل العقبات والأعباء التي تحول دون إنجاح مشاريع الوكالة وأنشطتها الهادفة إلى إيصال الخدمات للمخيمات الفلسطينية في سورية التي طالها الخراب والدمار على أيدي المجموعات الإرهابية.
وأعرب عن أمله بأن تتمكن «الأونروا» من التعافي من الأزمة المالية التي تعاني منها ولاسيما بعدما قطعت إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب الدعم المالي عنها رضوخاً للمطالب الإسرائيلية.
وفي هذا السياق، شدّد المقداد على أن تتحمل الأمم المتحدة والمجتمع الدولي عموماً مسؤولياتهم في توفير الحماية للشعب الفلسطيني ودعم «الأونروا» وتقديم العون لها لمتابعة أداء مهامها بكفاءة بما يلبي احتياجات الشعب الفلسطيني الإنسانية.
كما أدان المقداد جميع الممارسات الإرهابية لسلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، مؤكداً ضرورة عودة الحقوق الثابتة وغير القابلة للتصرف للشعب الفلسطيني وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس.
من جانبه، أعرب لازاريني عن شكره وامتنانه للدعم الذي تقدمه الحكومة السورية للوكالة والذي يسهم بتسهيل عملها وإنجاحه، مشيراً إلى أن الوكالة تبذل جهوداً حثيثة لسد الاحتياجات الراهنة والأساسية للشعب الفلسطيني في سورية.
وعبّر لازاريني عن آماله بالمؤتمر الدولي المزمع عقده في تشرين الأول المقبل لتقديم الدعم لـ«الأونروا».
حضر اللقاء من الجانب السوري نائب وزير الخارجية والمغتربين بشار الجعفري ومدير إدارة المنظمات السفير ميلاد عطية ومدير إدارة المكتب الخاص عبد اللـه حلاق ومن إدارة المنظمات منى سمندر ومن مكتب الوزير يامن بدر، ومن الجانب الضيف مدير وكالة «الأونروا» في سورية مايكل أمانيا ومسؤولة المعلومات العامة هلا مخلص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن