ثقافة وفن

الأفلام السينمائية بحاجة إلى التنوع…. والمعهد العالي للسينما إنجاز هائل … أوس محمد لـ«الوطن»: فيلم «الظهر إلى الجدار» لا يتحدث عن الأزمة السورية

| هلا شكنتنا

أوس محمد مخرج سوري شاب، حاصل على دبلوم في الفنون اختصاص إخراج من أكاديمية خاركوف لفنون السينما والتلفزيون، أخرج عدة أفلام وكتب عدة سيناريوهات وحصل فيلمه الأول «معلولا قصة الحجر الحي» على جائزة الإبداع الذهبية في مهرجان بيروت السينمائي، كما حصل فيلمه «365 يوم» على جائزة لجنة التحكيم في الدورة 2017 من مهرجان الأفلام القصيرة الذي تقيمه المؤسسة العامة للسينما، ومن آخر الأفلام التي عمل على كتابتها وإخراجها هو فيلم «الظهر إلى الجدار»، ويشارك في الفيلم كل من النجوم «أحمد الأحمد» و«عبد المنعم عمايري» و«فايز قزق» كضيف ضمن الفيلم، إضافة إلى عدد من المواهب الشابة.

وفي تصريح خاص لـ«الوطن» كشف المخرج «أوس محمد» بأن فكرة فيلم «الظهر إلى الجدار» تدور حول شخصية «قصي» التي يؤديها الممثل «أحمد الأحمد» وهو صحفي يمتلك شهادة الدكتوراه في الإعلام، وهو إنسان ناجح في عمله، لكن ضمن سير الأحداث يحدث شيء غريب في حياة شخصية «قصي» وهو ظهور صديقه الموجود في المستشفى وبحالة صعبة، وهنا تبدأ رحلة «قصي» بالبحث عن الذي حصل لصديقه وما سبب فقدانه للذاكرة، حتى يصل إلى النتيجة.

كما أضاف المخرج محمد بأن أحداث الفيلم تجري في سنة 2020، مبيناً أن الفيلم، لا يتحدث عن الأزمة السورية بشكل مباشر، بل يظهر التغيير الذي طرأ على الإنسان بداخله خلال هذه السنوات، والمصائب الكبرى التي تعرض لها المجتمع، لافتاً إلى أن الأزمة بشكل أو بآخر حاضرة ضمن الفيلم لأنه من الصعب الانفصال عن الواقع المعيش.

السينما وأفكارها

وعن الأفكار التي يجب أن تطرح من خلال السينما، أكد أوس محمد أن السينما بحاجة إلى التنوع بالطرح والمواضيع، وذلك ليس لحاجة الجمهور والمجتمع فقط بل لحاجة بناء السينما أيضاً، مشيراً إلى أن هنالك توجهاً من الشباب لكي يتعلموا فنون السينما من خلال اكتشافهم لها وبنائها من جديد.

التعامل مع المؤسسة العامة للسينما

أما عن تعامله مع المؤسسة العامة للسينما، فقد أوضح المخرج محمد أوس بأن ظروف التصوير كانت صعبة جداً بسبب الظروف الاقتصادية التي لها تأثير في جاهزية المعدات، إضافة إلى انتشار فيروس كورونا، مبيناً بأن المؤسسة العامة للسينما كانت تعمل بمرونة لكي تؤمن المطلوب، وخاصة أن فريق العمل تعرض للضغط بسبب صعوبة التصوير وظروف الحظر الجزئي الذي تم فرضه في العام الماضي.

إنشاء المعهد العالي للفنون السينمائية لم يأتِ متأخراً

أما عن رأيه بوجود المعهد العالي للفنون السينمائية الذي تم إطلاقه هذا العام، فقد أكد أوس محمد بأن هذه الخطوة لم تأت متأخرة لكون ظروف البلد كانت صعبة وتوقفت منذ حصول الأزمة، مبيناً بأن هذه الخطوة كانت مطروحة من عدة سنوات، مؤكداً أن هذه الخطوة وفي ظل الظروف التي تعانيها سورية تعتبر إنجازاً هائلاً.

الاتجاه نحو الإخراج الدرامي

وعن اتجاهه نحو الإخراج الدرامي، أوضح أوس محمد بأن لا مانع لديه من الدخول إلى هذا المجال، لكن في حال توافر نص جيد، مبيناً أن المجال الفني وخاصة في سورية يعاني ضعف النصوص ومعالجتها، إضافة إلى أن النصوص غير مشجعة وفيها نوع من الضياع من ناحية الحكاية وفق قوله.

كما أضاف المخرج الشاب بأن مشكلة ضعف النصوص التي يعانيها البلد، هو السبب الأساسي الذي دفعه لكتابة السيناريو الخاص بفيلم «الظهر إلى الجدار»، لافتاً إلى أن أغلب كتاب الدراما هم غير مختصين ويعتبرون الكتابة موهبة فقط وليست علماً يدرس.

ضعف النصوص واتجاهه للكتابة

وأكد أنه لا يفضل عملية الكتابة لكن بسبب عدم وجود نصوص تناسب الفكرة التي يريدها، أجبر على كتابة السيناريو الخاص بالفيلم، مبيناً أن عملية الكتابة هي عملية مستمرة ويحدث عليها تعديل في أثناء التصوير لكن مع مراعاة عدم خروج النص من الفكرة الأساسية للفيلم، مضيفاً بأنه تفاجأ من الثقافة العالية التي يمتلكها الممثل «أحمد الأحمد» وذلك من خلال نقاشاتهم المستمرة حول الفيلم التي انعكست إيجابياً على الفيلم وعلى شخصية «قصي» وهذا ما سوف يلاحظه الجمهور في أثناء العرض.

العمل مع نجوم الدراما السورية والشراكة الحقيقية

أما عن وجود نخبة من نجوم الدراما السورية ضمن الفيلم وكيفية التعامل معهم وقبولهم للمشاركة في السينما، فأكد أوس محمد أن أكثر شيء يشجع الممثل على المشاركة في أي عمل هو النص، مبيناً بأن العمل مع النجوم يكون ممتعاً لأنهم يستطيعون قراءة النص بشكل صحيح، وذلك من خلال خبرتهم وموهبتهم.

كما أضاف المخرج بأن العمل عندما يكون مع الممثلين هو بمنزلة مشروع، ويصبح أجمل وأفضل عندما يكون هنالك شركاء حقيقيون، مبيناً أن فيلم «الظهر إلى الجدار» كان به الكثير من الشركاء أمام الكاميرا وخلفها، مثل مدير التصوير والإضاءة «ناصر ركا».

موعد عرض الفيلم

وفي نهاية حديثه أكد المخرج الشاب أوس محمد أن عرض الفيلم سوف يكون في وقت قريب، لكن هذا الأمر يحدد وفق البرنامج الخاص بالمؤسسة العامة للسينما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock