رياضة

الهواش أول الراحلين في زوبعة عفرين

| حلب – فارس نجيب آغا

أعلن مدرب فريق عفرين الكابتن أحمد هواش استقالته بعد ساعات من لقاء فريقه مع الوحدة إثر تعرضه لهزيمة ثقيلة نوعا ما على ميدانه بثلاثة أهداف لهدف ضمن الجولة الثالثة من ذهاب الدوري الممتاز لكرة القدم، الأيام الأخيرة حملت شيئاً من رياح التغيير بعد حملة جماهيرية لبعض محبي الأخضر تستهدف الهواش في ظل أخبار مسربة تفيد برحيله عن عفرين في حال تعثره أمام الوحدة حيث ستكون الفرصة الأخيرة له، مجلس إدارة عفرين كان يبحث وبشكل مبكر عن بديل وتعددت الأسماء المطروحة.

مجلس إدارة نادي عفرين دعا لاجتماع عاجل واستثنائي للوقوف على أسباب الهزيمة ودخول الفريق بمرحلة تعتبر حرجة ولو أنها جاءت بوقت مبكر بغية تدارك الأمور قبل تفاقمها وإصلاح ما يمكن إصلاحه وخاصةً أن الفريق سيواجه الأسبوع المقبل فريق الطليعة بالحمدانية.

الهواش بعد مباحثات لم تدم طويلاً وبحسب ما وصل لـ«الوطن» من تسريبات للاجتماع المشار إليه تقدم باستقالته مع وعود من قبل مجلس الإدارة بتصفية مستحقاته المتبقية خلال الأيام القليلة المقبلة، وكذلك تقدم مدرب الحراس محمود كركر باستقالته هو الآخر وخرج مجلس الإدارة بقرار عاجل تم من خلاله تكليف مساعد الهواش الكابتن أنس صاري مدرباً ويساعده أيمن حبال وتكليف مهند رمو مدرباً لحراس المرمى.

خطوة متوقعة

القرارات المتخذة والتطورات لم تكن غريبة أو وليدة اللحظة فكل شيء كان متوقعاً والخطوة التي أقدم عليها مجلس إدارة نادي عفرين طبيعية أملاً منه في معالجة الموضوع وتفادي الانتكاسات أكثر من ذلك خاصةً أن الفريق يهدر النقاط على أرضه والتعويض سيكون صعباً جداً ومن يرد البقاء بين الأقوياء فعليه الفوز في ميدانه على أقل تقدير والقتال على النقطة التي قد تكون حاسمة في المراحل الأخيرة من عمر البطولة، كما أن المجلس لم يقصر في تأمين السيولة المالية للاعبين والجهاز الفني طوال الأشهر الماضية علماً أن النادي لا يملك أي دخل مالي.

ثقة وخبرة

رئيس النادي الأستاذ أحمد مدو في اتصال هاتفي مع «الوطن» شدد على أنه لم يكن هناك أي خلاف مع المدرب أحمد هواش وتم الاتفاق على إنهاء الارتباط بعد جلسة ودية وقد تفهم الهواش وجهة نظرنا وقدم استقالته على الفور، وتم تعيين أنس صاري ومنحناه كافة الصلاحيات وفي حال سارت الأمور كما نرغب وحقق الفريق نتائج إيجابية في المرحلتين المقبلتين فسيستمر في عمله لذلك لن نستبق الأحداث وهناك فترة توقف سندرس وضعنا بكل دقة ونقرر بعدها ما يجب فعله دون أي تسرع، وكمجلس إدارة نتمنى له التوفيق ونحن وضعنا ثقتنا به نظراً لما يملكه من خبرة متراكمة خلال سنوات ماضية عمل فيها معنا ومع نادي الاتحاد.

وكان رئيس عفرين الأستاذ أحمد مدو قد تقدم باستقالته في وقت سابق لكن اللجنة التنفيذية في حلب لم توافق على مضمونها وبعد اجتماع تم من خلاله بحث واقع النادي توصل الطرفان لضرورة إعادة تشكيل للمجلس من جديد عبر عملية إحلال وتجديد لبعض الأعضاء لعدم فعاليتهم ودخول رجال أعمال داعمين وحسب مصدر مطلع فقد تم إرسال الكتاب إلى المكتب التنفيذي في دمشق من قبل تنفيذية حلب على أمل الموافقة عليه بصورة عاجلة حيث يحافظ المدو على موقعه رئيساً للنادي مع اقتراح تشكيل باقي أعضاء المجلس من السادة: هوكر جوخدار، إسماعيل عربو، عدنان حنان، كاوا حبش، حنان نعوس، قهرمان محمد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock