سورية

مرتزقته سرقوا عشرات المواشي من قرية الدبس … الاحتلال التركي يقصف بالمدفعية قريتي الخالدية وهوشان

| وكالات

جددت قوات الاحتلال التركي أمس، اعتداءاتها على الطريق الدولي « M4» ومحيط بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي، بالتزامن مع سرقة مرتزقتها أغناماً من قرية الدبس بعد تصفية صاحبها، في حين واصلت ميليشيات «قوات سورية الديمقراطية- قسد» الانفصالية اختطاف المدنيين في الحسكة بحجة انتمائهم إلى تنظيم داعش الإرهابي.
وفي التفاصيل، فقد قصفت قوات الاحتلال التركي بقذائف المدفعية قريتي الخالدية وهوشان والطريق الدولي «M4» في محيط بلدة عين عيسى، حسب ما ذكرت صفحات محلية معارضة على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».
وتزامن ذلك، مع تنفيذ مسلحين من تنظيمات إرهابية وميليشيات مسلحة موالية للاحتلال التركي بعد منتصف ليل الثلاثاء-الأربعاء، عملية تسلل على قرية الدبس بريف عين عيسى الغربي، التي تسيطر عليها ميليشيات «قسد»، حسب مصادر إعلامية معارضة، ذكرت أن المسلحين سرقوا خلال العملية عشرات المواشي من الأغنام بعد أن قاموا بخطف صاحبها وإعدامه ميدانياً «رمياً بالرصاص» ورمي جثته، في حين أصيب والده ووالدته بجراح أثناء عملية السرقة نتيجة لتعرضهم لإطلاق نار من المسلحين.
وأشارت المصادر إلى أن اشتباكات عنيفة دارت بين المتسللين ومسلحي ميليشيات «قسد»، وسط معلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
من جهتها أعلنت ميليشيات «قسد» في بيان، أنها أفشلت هجوماً برياً ومدفعياً وعملية تسلل نفذها الاحتلال التركي ومرتزقته على قرية الدبس، على الطريق الدولية «M4» شمال غرب بلدة عين عيسى.
وأوضح البيان، أن الميليشيات المسلحة الموالية للاحتلال التركي ودباباته هاجمت في تمام الساعة 03:45 من فجر أمس قرية الدبس والطريق الدولي، وحدثت اشتباكات عنيفة مع «قسد» استمرت أكثر من ساعتين، وتمكنت خلالها الأخيرة من صدّ الهجوم وقتل العشرات من المسلحين وإعطاب آلياتهم العسكرية.
وذكر البيان أن قصف الاحتلال التركي وهجوم التنظيمات والميليشيات الموالية له على المنطقة، تسبب باستشهاد مدني وإصابة أربعة آخرين تمّ نقلهم إلى مشافي مدينة الرقة.
وأول من أمس، اعتدت قوات الاحتلال التركي بالقصف الصاروخي، على مناطق في قرية الدبس، من دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
من جهة ثانية، واصلت ميليشيات «قسد» اختطاف المدنيين في مناطق سيطرتها بتهم واهية، حيث أقدمت قوة تابعة لها على مداهمة منزل مدني ليل الثلاثاء- الأربعاء في حي البومعيش في مدينة الحسكة واعتقلت عدة أشخاص بحجة انتمائهم لتنظيم داعش، وفق ما ذكرت الصفحات الزرقاء المعارضة.
أما في محافظة دير الزور، فقد أكدت مصادر محلية أن مجموعة من فصائل المقاومة الشعبية استهدفت بالأسلحة الرشاشة أحد مسلحي «قسد» أثناء تجوله في مدينة البصيرة بالريف الشرقي، ما أدى إلى مقتله على الفور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن