سورية

«أنصار الله» أدانت العدوان الإسرائيلي على تدمر … «الوفاء للمقاومة» تشدد على تعزيز التعاون مع سورية

| وكالات

أدانت حركة أنصار الله اليمنية أمس بأشد العبارات، العدوان الإسرائيلي على منطقة تدمر بريف حمص الشرقي، مؤكدة حق سورية الكامل في الرد على هذه الاعتداءات، بينما شددت كتلة الوفاء للمقاومة النيابية اللبنانية على ضرورة تعزيز التنسيق والتعاون من قبل الحكومة اللبنانية مع سورية لما فيه مصلحة البلدين.
كما أكد عضو الكتلة النائب حسن عز الدين خلال لقائه في صور وفداً من نقابة تجمع مزارعي الجنوب اللبناني، أن سورية كانت وستبقى جسر عبور للبنان إلى الدول والأسواق العربية وإلى الشرق.
وعبر عز الدين وفق ما ذكرت وكالة «سانا» عن تقديره لما تقدمه سورية الشقيقة من تسهيلات للمصدرين اللبنانيين.
بدوره وجه مدير «مؤسسة جهاد البناء» في المنطقة الأولى، سليم مراد، الشكر للجانب السوري على كل الاهتمام والتعاون الذي يبديه لتسهيل تصدير المنتجات الزراعية بما يعود بالفائدة على المزارعين في لبنان.
على خط مواز، قال المكتب السياسي لـ«حركة أنصار الله» اليمنية في بيان: إن «الاعتداء الإسرائيلي على منطقة تدمر السورية الذي تسبب في استشهاد جندي من الجيش العربي السوري وجرح آخرين، يمثل إجراماً جديداً يقوم به كيان الاحتلال»، مؤكداً الحق الكامل لسورية في الرد على هذه الاعتداءات.
والأربعاء الماضي، استشهد جندي من عناصر الجيش وجرح ثلاثة آخرون جراء عدوان إسرائيلي جوي باتجاه منطقة تدمر بريف حمص الشرقي، حسبما ذكر مصدر عسكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن