الأولى

الشهابي لـ«الوطن»: الإنتاج سوف يستمر ولن تحصل انقطاعات بعد الآن … «غرف الصناعة»: اتفاق لتأمين مازوت المنشآت الصناعية بسعر جديد

| محمد راكان مصطفى

كشف رئيس اتحاد غرف الصناعة فارس الشهابي عن التوصل وبرعاية حكومية، وبعد جهود حثيثة من قبل جميع الفرقاء، إلى اتفاق مع الشركة الموردة للمحروقات، لتأمين المازوت للمنشآت الصناعية.
وفي تصريح لـ«الوطن» أكد الشهابي أن مادة المازوت ستكون متوفرة لكافة المناطق الصناعية في كل المحافظات بسعر جديد أقل بكثير من سعر السوق السوداء، وأقل من السعر العالمي ما يضمن استمرار إنتاج المعامل.
وتوقع الشهابي بأن يكون السعر الجديد للتر المازوت نحو ألفي ليرة في حين تحصل عليه المعامل في السوق السوداء بسعر ما بين 3 آلاف إلى 3400 ليرة في السوق السوداء، مضيفاً: نحن اليوم بانتظار تحديد الحكومة للسعر الجديد، والمتوقع صدوره بعد العطلة.
وأكد الشهابي أن الإنتاج سوف يستمر ولن يحصل انقطاعات بعد الآن، مشيراً إلى أن رفع السعر الرسمي يجب ألا يكون ذريعة لرفع أسعار المنتجات، لكون المعامل تعمل حالياً بسعر مازوت السوق الحر، ومن يرفع السعر هو فاسد أخلاقياً، ونحن ضده، مؤكداً أن معظم الصناعيين سوف يلتزمون، ومن المفترض أن يخفضوا أسعار منتجاتهم.
وأوضح الشهابي أن الشركة الموردة قبلت بالمقترح الذي قدمته اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء حول زيادة السعر، مضيفاً: «كان لدى الشركة مشكلة بأن السعر الموضوع والمحدد بـ٦٧٥ ليرة للتر منخفض بشكل كبير، مقارنة بالسعر العالمي الذي يتراوح بين ٢٥٠٠ إلى ٣٠٠٠ ليرة، وكان الاقتراح أن يتم رفع هذا السعر على أن يكون أقل من السعر العالمي، وكذلك أقل من سعر السوق السوداء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن