سورية

بتكليف من الرئيس الأسد.. محافظ دير الزور يقدم التعازي بوفاة رئيس مجلس الشعب السابقة هدية العباس

| وكالات

بتكليف من الرئيس بشار الأسد، قدم محافظ دير الزور، فاضل نجار، أمس، التعازي لذوي رئيس مجلس الشعب السابقة هدية عباس، وذلك خلال تشييع الراحلة في جامع الفتح بمدينة دير الزور.

ونقل نجار تعازي الرئيس الأسد إلى عائلة الفقيدة، وقال: «الراحلة كان لها تاريخ مشرف من العمل في الشأن العام سواء في الاتحاد الوطني لطلبة سورية أم في قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي أو في مجلس الشعب، فكانت أول امرأة تتولى منصب رئيس مجلس الشعب، وعرفت خلال مراحل عملها بالوطنية والإخلاص لسورية، وكانت محط ثقة في أداء أعمالها وإنجاز المهام الموكلة إليها»، وذلك حسبما ذكرت وكالة «سانا». ‌‏

بدورهم، أعرب ذوو الفقيدة عن عميق شكرهم للرئيس الأسد على مواساته لهم بفقيدتهم الراحلة التي كان لها بالغ الأثر في نفوسهم. ‌‏

وشارك في تقديم واجب العزاء، أمين فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي، رائد الغضبان، وقائد شرطة المحافظة، اللواء بلال محمود. ‌‏

وتوفيت هدية عباس أول من أمس إثر نوبة قلبية في المستشفى العسكري بدير الزور، وهي من مواليد محافظة دير الزور عام 1958، وتحمل شهادة دكتوراه في الهندسة الزراعية من جامعة حلب، وعملت مدرسة في جامعة الفرات وشغلت مناصب منها عضو في المكتب الإداري للاتحاد الوطني لطلبة سورية لفرع المنطقة الشرقية منذ عام 1978 حتى عام 1983، ومن ثم رئيس للمكتب الإداري للاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع دير الزور الرقة منذ عام 1983 حتى عام 1988، وعضو قيادة فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي من عام 1988 حتى عام 1998.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن