الصفحة الأخيرة

للتغلب على عادة الأكل في الأزمات العاطفية

| وكالات

تُغيّر الأزمات العاطفية الكثير من عادات الأكل عند أغلب الأشخاص، ويميلون عادة إلى تناول كميات عشوائية من الطعام للتخلص من التوتر والحزن.

ومن المؤكد أن الاعتماد على الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية وغير الصحية والوجبات السريعة والسكريات للتخلص من المواقف العصيبة يشكّل عقبة رئيسة أمام إنقاص الوزن.

ويرى علماء النفس أن حل مشكلة الأكل العاطفي يبدأ بالبحث عن مصادر إلهاء بديلة للتخلص من الهوس بالطعام، والتركيز على بعض الأنشطة التي تساعد على الاسترخاء مثل الرسم أو قراءة الكتب أو المشي للحدّ من علامات التوتر.

وينصح الخبراء أيضاً بممارسة التمارين الرياضية لأنها تساعد في زيادة إفراز الأندورفين في الجسم، الذي يخفف من التوتر والألم ويُحسّن المزاج. لذا يجب ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل أو تمارين التأمل مع عطور اللافندر والحمضيات، أو الاستماع إلى الموسيقا كبديل عن الأكل للاسترخاء.

ومن الأفضل عدم شراء الأطعمة غير الصحية والسكريات والشوكولا، أو الاحتفاظ بها بعيداً من متناول اليد.

ويُنصح كذلك بعدم تخطي مواعيد الوجبات الرئيسة وتناول الطعام في الموعد المحدّد، وتجنب الوجبات الخفيفة الجانبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن