رياضة

حقبة جديدة لليونايتد على أرض تشيلسي وويستهام يصطدم بالسيتي … قمتان أمام الريال والبرشا في الليغا وقمة باللون السماوي في السييراA والذئاب تتربص بالأسود في البوندسليغا

| خالد عرنوس

وتزداد المنافسة جولة بعد أخرى اشتعالاً في الدوريات الأوروبية الكبرى فعدا الدوري الفرنسي الذي تقتصر حالياً شراسة الصراع على المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا فإن الصدارة في الدوريات الأخرى تبدو أكثر ضراوة، ففي الليغا تصدر ريال مدريد أخيراً لكن صدارته ستكون على كف إشبيلية الذي يلتقيه في قمة الجولة 15 بملعب برنابيه، ويحل برشلونة ضيفاً على فياريال في واحدة من الكلاسيكيات التي عرفتها الكرة الإسبانية خلال العقدين الأخيرين، وفي إنكلترا سيكون مانشستر يونايتد على محك المتصدر تشيلسي في لندن في أول مباراة محلية للمدرب المؤقت مايكل كاريك على حين السيتي الوصيف يستقبل ويستهام رابع الترتيب.

أما في إيطاليا فينتظر المتصدر نابولي مواجهة قوية عندما يستقبل لازيو في قمة صاحب اللون السماوي، في حين اليوفي المفجوع برباعية أوروبية من تشيلسي يستضيف أتلانتا، وميلان سيكون على موعد مع ساسولو في سان سيرو وقد تكون رحلة إنتر إلى فينيسيا الأسهل نظرياً لفرق المقدمة، وفي ألمانيا سيكون البايرن أمام فرصة لاستعادة نغمة الانتصارات بانتظار القمة التي تجمع وصيفه دورتموند بفولفسبورغ سادس اللائحة، في فرنسا يحل المتربع على عرش الصدارة سان جيرمان ضيفاً على سانت إيتيان في واحدة من الكلاسيكيات.

الدخول في الجد

في إسبانيا سيكون موعد المدرب تشافي ولاعبيه مع امتحان أصعب من الديربي عملياً عندما يحل ضيفاً على فريق الغواصات الصفراء في ملعب لا سيراميكا، فاللقاء مع إسبانيول وكان محطة البداية ويتمتع بخصوصية وحساسية لقاءات الجيران، أما المواجهة القادمة فستكون بمنزلة تحدٍّ أول خارج الأرض وفريق فياريال يبحث عن العودة إلى مكانه الطبيعي بين ممثلي الليغا في القارة الأوروبية، حيث احتل المركز الثاني عشر مع نهاية الجولة 14 وقد بدأ الموسم بشكل مقبول حيث لم يخسر خلال 7 مباريات لكنه تعادل في خمس منها وجاءت هزيمته الأولى على أرضه أمام أوساسونا، في حين برشلونة كما يعلم الجميع سجل نتائج متذبذبة قبل أن يطاح برأس المدرب الهولندي كويمان ثم جاء تشافي وسجل فوزاً صعباً في ظهوره الأول لكن التعادل مع بنفيكا جعله في وضع صعب أوروبياً.

فياريال خاض 6 مباريات على ملعبه فسجل 3 انتصارات وتعادلين وهزيمة واحدة على حين لم يحقق البرشا أي فوز خارج نيوكامب فتعادل 3 مرات وخسر اثنتين، ويتشوق فريق الغواصات الصفراء لتحقيق فوز عز عليه منذ 13 عاماً على ضيفه أي منذ فوزه في برشلونة 2/1 في إياب 2007/2008، أما فوزه الأخير في المادريغال فكان في الموسم الذي سبقه وجاء بنتيجة 3/1، يذكر أن البرشا فاز بالموسم الماضي مرتين بواقع 4/1 و2/1.

قمة من نوع آخر

في إيطاليا أحيا إنتر ميلانو آماله بالحفاظ على لقبه بالفوز على نابولي وستكون أمامه فرصة للضغط على المتصدر ووصيفه من خلال زيارته إلى فينيسيا رابع عشر الترتيب والذي تحسنت نتائجه فحصد 7 نقاط في آخر ثلاث جولات، ولم يحقق النييرازوري الفوز في ثلاث زيارات أخيرة إلى فينيسيا آخرها قبل عقدين لكن التوقعات تصب في مصلحته وخاصة إذا ما علمنا أنه لم يخسر سوى مرة واحدة هذا الموسم وكانت خارج أرضه مقابل 4 انتصارات وتعادلين، أما صاحب الضيافة فقد سجل فوزين وهزيمتين وتعادلاً وحيداً بأرضه.

وفي قمة خاصة تجمع اليوفي زعيم الكالشيو مع أتلانتا الرقم الصعب في المواسم الخمسة الأخيرة والذي سبق اليوفي على لائحة الترتيب مع نهاية الموسم الماضي وكذلك يسبقه حالياً بأربعة مراكز وأربع نقاط بعد تراجع فريق السيدة العجوز في الموسم الحالي، حيث حقق فوزين متتاليين أعادا له بعض التوهج، ولم يخسر ممثل برغامو خلال 6 جولات أخيرة مستعيداً مكانه في مربع الكبار، وخاض اليوفي 6 مباريات على أرضه ففاز بثلاث منها مقابل تعادل وهزيمتين في حين لم يهزم أتلانتا خارج ملعبه خلال العدد ذاته مسجلاً 5 انتصارات وتعادلاً، ويتفوق اليوفي بالطبع تاريخياً على ضيفه وقد تبادلا الفوز بالموسم الماضي كل على ملعبه ولا ننسى أن البيانكونييري هزم النييرازوري الصغير في نهائي الكأس بهدف في الموسم ذاته، أما الفوز الأخير لأتلانتا في تورينو فيعود إلى 32 عاماً.

فرص متجددة

في البريميرليغ يلعب المتصدر مباراة قمة على أرضه أمام مان يونايتد وكذلك وصيفه أمام ويستهام يوم الأحد وبانتظار ذلك يمكن لليفربول ثالث الجدول الضغط على البلوز والسيتيزينز من خلال استضافته ساوثهامبتون ثالث عشر اللائحة، ولم يخسر الريدز سوى مرة هذا الموسم بعد بداية مثالية استمرت 10 جولات، في حين ساوثهامبتون خسر في الجولة الفائتة بعد أربع جولات جمع خلال 10 نقاط، ولم يهزم رجال كلوب على ملعبهم هذا الموسم لكنه تعادلوا 3 مرات مقابل 3 انتصارات على حين حقق ساوثهامبتون فوزاً يتيماً خارج أرضه مقابل تعادلين و3 هزائم، وتبادل الفريقان الفوز بالموسم الفائت كل في ملعبه ففاز الفريق الملقب بالقديسين بهدف ورد الليفر بهدفين أما الفوز الأخير لساوثهامبتون في أنفيلد فكان عام 2013 بهدف علماً أنه فاز بعدها هناك بالنتيجة ذاتها في نصف نهائي كأس الرابطة عام 2017.

من جهته يسعى الآرسنال لاستعادة نغمة الفوز سريعاً بعد هزيمته القاسية أمام ليفربول وذلك على حساب نيوكاسل متذيل الترتيب والذي لم يسجل أي فوز هذا الموسم، وحقق الغانرز 4 انتصارات وتعادلاً وخسارة واحدة على ملعبه في حين سجل فريق القطط السوداء 3 تعادلات ومثلها هزائم خارج أرضه، وسبق للآرسنال الفوز في آخر 7 مواجهات مع نيوكاسل الذي سجل فوزه الأخير في ربيع 2018 أما فوزه الأخير في ملعب الإمارات فيعود إلى 2010.

من جهة ثالثة يطمح المدرب الجديد ستيفن جيرارد لقيادة أستون فيلا إلى فوز ثان على التوالي عندما يحل ضيفاً على كريستال بالاس، واستعاد الفيلانز نغمة الانتصارات في الجولة الفائتة بعد 5 هزائم متتالية فتقدم إلى المركز السادسس عشر في حين مضيفه لم يخسر في 7 جولات أخيرة لكنه تعادل بخمس منها محتلاً المركز العاشر، وكان الفريقان تبادلا الفوز بالموسمين الماضيين كل في ملعبه وسجل أستون فيلا فوزه الأخير في ملعب سيلهرست قبل 7 سنوات.

من أجل البوندسليغا

عانى الدوري الألماني طوال العقد المنصرم من هيمنة بايرن ميونيخ الذي أحكم قبضته على اللقب وهاهو يتصدر ولولا خسارته المباغتة أمام جاره أوغسبوغ لكان ابتعد كالعادة عن ملاحقيه، ولم يجرؤ أحد خلال المواسم التسعة الأخيرة على انتزاع البطولة من البافاري كأطول فترة في تاريخها، وتشير التوقعات إلى أنه في طريقه إلى لقب عاشر وهو مؤشر سيئ يضر بالبوندسليغا والسمعة الألمانية التي ارتبطت طويلاً بالبايرن.

في الجولة تشير التكهنات إلى ارتفاع الفارق مجدداً بين البافاري ودورتموند ذلك أن المتصدر سيستقبل أرمينيا بيليفيلد وصيف قاع الترتيب في حين منافسه الرئيس الذي يتأخر عنه بنقطة يواجه فولفسبورغ العائد إلى تألقه بحصده 7 نقاط في آخر ثلاث جولات بعد تلقيه أربع هزائم متتالية أطاحت به من شريك للبايرن بالصدارة إلى المركز السادس حالياً بفارق ثماني نقاط، وخسر البايرن مرة على ملعبه مقابل 5 انتصارات على حين حقق بيليفيلد فوزاً وحيداً خارج أرضه مقابل تعادلين وهزيمتين، ويحسب له أنه فرض التعادل 3/3 في زيارته الأخيرة إلى أليانز أرينا لكنه جاء بعد 6 هزائم متتالية أمام مضيفه، وبالمقابل لم يخسر دورتموند في 12 مواجهة أخيرة مع فولفسبورغ ففاز بـ11 لكنه فقد 9 نقاط كاملة خارج ملعبه، أما فولفسبورغ الذي حقق الفوز على ضيفه قبل 6 سنوات فقد سجل 3 انتصارات وتعادلاً وهزيمتين على أرضه.

حفاظاً على المكاسب

هو ما يحاول نيس فعله بالدوري الفرنسي فالفريق الذي أوصلته الظروف إلى مقعد الوصيف يتمسك بالبقاء هناك لأطول فترة ممكنة وأمامه فرصة كبيرة للحفاظ على موقعه وخاصة أنه يستقبل ميتز متذيل ترتيب الليغ آن في الجولة 15، ويمتلك نيس 26 نقطة بعد حذف نقطة من رصيده لعقوبة إدارية ويتقدم بفارق نقطة أمام رين ونقطتين أمام مرسيليا، وخاض نيس 6 مباريات على ملعبه فاز بنصفها وتعادل مرتين وخسر واحدة في حين ميتز خاض 7 مباريات بعيداً عن أرضه ففاز بواحدة مقابل تعادلين و4 هزائم علماً أنه خرج بثلاثة تعادلات أكمل بها ست مباريات أخيرة دون فوز، في الموسم الماضي تعادلا 1/1 في أرض ميتز الذي فاز بأرض نيس 2/1.

الدوري الإنكليزي – الأسبوع 13

– السبت: الآرسنال × نيوكاسل (2.30)، ليفربول × ساوثهامبتون، نوريتش × وولفرهامبتون، كريستال بالاس × أستون فيلا (5.00)، برايتون × ليدز يونايتد (7.30).

– الأحد: مان سيتي × ويستهام، بيرنلي × توتنهام، برينتفورد × إيفرتون، ليستر سيتي × واتفورد (4.00)، تشيلسي × مان يونايتد (6.30).

الدوري الإسباني – الأسبوع 15

– الجمعة: بلباو × غرناطة (10.00).

– السبت: ألافيس × سلتا فيغو (3.00)، فالنسيا × رايو فاليكانو (5.15)، مايوركا × خيتافي (7.30)، فياريال × برشلونة (10.00).

– الأحد: بيتيس × ليفانتي (3.00)، إسبانيول × سوسيداد (5.15)، قادش × أتلتيكو مدريد (7.30)، ريال مدريد × إشبيلية (10.00).

– الإثنين: أوساسونا × إلشي (10.00).

الدوري الإيطالي – الأسبوع 14

– الجمعة: كالياري × ساليرنتانا (9.45).

– السبت: إيمبولي × فيورنتينا، سامبدوريا × هيلاس فيرونا (4.00)، يوفنتوس × أتلانتا (7.00)، فينيسيا × إنتر ميلانو (9.45).

– الأحد: أودينيزي × جنوى (1.30)، ميلان × ساسولو، سيبينزيا × بولونيا (4.00)، روما × تورينو (7.00)، نابولي × لازيو (9.45).

الدوري الألماني – الأسبوع 13

– الجمعة: شتوتغارت × ماينز (9.30).

– السبت: فولفسبورغ × دورتموند، بوخوم × فرايبورغ، كولن × مونشن غلادباخ، غرويتر فورت × هوفنهايم، هيرتا برلين × أوغسبورغ (4.30)، بايرن ميونيخ × بيليفيلد (7.30).

– الأحد: فرانكفورت × يونيون برلين (4.30)، لايبزيغ × ليفركوزن (6.30).

الدوري الفرنسي – الأسبوع 15

– الجمعة: لنس × أنجيه (10.00).

– السبت: ليل × نانت (6.00)، نيس × ميتز (10.00).

– الأحد: سانت إيتيان × سان جيرمان (2.00)، لوريان × رين، موناكو × ستراسبورغ، بوردو × بريست، ريمس × كليرمون (4.00)، مونبيلييه × ليون (6.00)، مرسيليا × تروا (10.00).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن