ثقافة وفن

الجمهور أم القضايا التجارية وراء عودتها القوية؟ … أعمال البيئة الشامية تتصدر قائمة الأعمال الرمضانية لعام 2022

| هلا شكنتنا

في كل موسم رمضاني تحتل أعمال البيئة الشامية الساحة الفنية، لتحجز لنفسها مكانة خاصة بين الأعمال المعروضة، ولاشك في السنوات الأخيرة حيث أصبحت أغلب شركات الإنتاج تتجه لصناعة أعمال البيئة الشامية التي باتت مطلباً جماهيرياً كبيراً، كما أنها أصبحت ورقة رابحة في يد المنتجين لأن هذه الأعمال تشكل إرثاً دمشقياً تسعى القنوات العارضة وخاصة الخارجية لعرضها لكونها تنال إعجاب المتابع وتجعله يتعرف على حياة الدمشقيين في قديم الزمن.

أعمال البيئة الشامية بين الانتقاد والنجاح

وبالرغم من نجاح هذه الأعمال ومتابعة الجمهور لها، إلا أن البعض بات يوجه لها انتقادات واصفين إياها بأنها أعمال تشوه الصورة الدمشقية الحقيقية، وبالرغم من هذه الانتقادات مازالت شركات الإنتاج تعمل على إنتاج مثل هذه الأعمال، ومع اقتراب الموسم الرمضاني لعام 2022 أصبح من الواضح بأن مسلسلات البيئة الشامية هي الحاضرة في الموسم السوري، وذلك من خلال عدة أعمال منها ما أصبح جاهزاً للعرض ومنها ما بات تصويره قريباً.

«بروكار»

ومن الأعمال التي من المفترض أن تعرض في الموسم الرمضاني القادم، مسلسل «بروكار» بجزئه الثاني للمخرج «محمد زهير رجب» والكاتب الراحل «سمير هزيم» حيث سيكون هذا الجزء تكملة للجزء الأول من حيث سير الأحداث التي بدأت حينما دخل جنود فرنسيون لمشغل الخياطة وتهجموا على النساء اللواتي بداخله، وحينها دخل ثلاثة رجال متنكرون بملابس نساء للقضاء على الفرنسيين وإنقاذ نساء الحارة.

«حارة القبة» وخمسة أجزاء مستمرة

أما مسلسل «حارة القبة» للمخرجة رشا شربتجي والكاتب أسامة كوكش فسوف يكون حاضراً بجزئه الثاني، ليستمر العمل على مدى خمسة أجزاء، وقد تم تصوير جزأين منه والآن تقوم مخرجته باستكمال الجزء الثالث، وتدور قصة العمل خلال فترة السفربرلك وحكم العثمانيين لبلاد الشام، كما يروي العمل مجموعة حكايات مترابطة ومتعلقة بعائلات الحكاية.

«الكندوش» مستمر في كشف حكايته

وبالحديث عن مسلسل «الكندوش» بجزئه الثاني فقد انتهى المخرج «سمير حسين» من تصويره منذ فترة وجيزة، ليستكمل العمل حكايته من خلال توسع القصة والتعرف على الخفايا التي لم يتحدث عنها الجزء الأول من العمل.

«باب الحارة» يستمر في فتح أبوابه

ومازالت التحضيرات مستمرة لبدء تصوير الجزء الثاني عشر من مسلسل «باب الحارة» لكاتبه «مروان قاووق» ولم يتم التأكد من اسم مخرج العمل حتى الآن.

كما أن النقاشات لم تنته بالنسبة لمسلسل «العربجي» للكاتب «عثمان جحى» ومن المفترض أن يكون العمل جاهزاً خلال الأشهر القادمة ليدخل السباق الرمضاني.

آخر الأعمال المنضمة للسباق الرمضاني الدمشقي

كما ستشهد ساحة أعمال البيئة الشامية دخول مسلسل «جوقة عزيزة» للكاتب «خلدون قتلان»، وبحسب مصادر خاصة لـ«الوطن» سوف يكون العمل من إخراج «تامر إسحاق» وبطولة سلوم حداد.

إذاً هل ستكون الساحة الدرامية مع الأيام القادمة شاهدة على دخول عدد جديد من أعمال البيئة الشامية أم سوف تكتفي بهذا العدد؟.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن