اقتصاد

­عضو لجنة تجار ومصدري الخضار يرد على مدير السورية للتجارة بدمشق … كيلو البطاطا بالجملة أقل من 1400 ليرة وفي الأسواق دون 1600 ليرة … المعقالي لـ«الوطن»: تدخّل «السورية للتجارة» غير كافٍ

| رامز محفوظ

نفى عضو لجنة تجار ومصدري الخضار والفواكه بدمشق محمد العقاد في تصريح خاص لـ«الوطن» أن يكون حالياً في الأسواق بطاطا من مصدر لبناني، وقال: منذ أسبوعين عندما كان سعر كيلو البطاطا يتجاوز 2000 ليرة تم تهريب البطاطا من لبنان بشكل خاص للمعامل والمطاعم. ونفى أن يكون سعر مبيع كيلو البطاطا بالجملة اليوم بـ1800 ليرة كما جاء في تصريحات وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، مبيناً أن سعر الكيلو في سوق الهال بدمشق يتراوح بين 1200 و1400 ليرة بالجملة.

وأضاف العقاد إن سعر مبيع البطاطا للمستهلك اليوم يختلف من منطقة إلى أخرى لكن من المفترض أن يتراوح سعر المبيع للمستهلك بين 1500 و1600 ليرة.

وأوضح أن الكميات الموجودة حالياً من المادة في سوق الهال تغطي حاجة السوق وازدادت بنسبة 100 بالمئة عن السابق، لافتاً إلى أن سعر كيلو البطاطا منذ أسبوع انخفض بنسبة تقارب الـ40 بالمئة حيث كان سعر الكيلو بالجملة منذ أسبوع بحدود 2000 ليرة، أما اليوم فهو بين 1200 و1400 ليرة، مرجعاً سبب انخفاض السعر إلى زيادة الإنتاج.

ولفت إلى أنه يتم استجرار البطاطا من محافظات درعا وحماة ومن محافظة حلب.

واستبعد العقاد في الوقت نفسه أن تنخفض أسعارها في الأيام القادمة باعتبار أن تكلفة إنتاجها مرتفعة وتقريباً السعر الحالي يغطي التكلفة التي يدفعها المزارع الذي يشتري ليتر المازوت من السوق السوداء بسعر 3 آلاف ليرة.

وعن التدخل الإيجابي للسورية للتجارة خلال الفترة الحالية بيّن رئيس جمعية حماية المستهلك عبد العزيز المعقالي لـ«الوطن» أن تدخل السورية للتجارة التي طرحت حالياً البطاطا في صالاتها بسعر 1500 ليرة وسابقاً الفروج بسعر 7500 ليرة للكيلو غير كاف وهذا التدخل الهدف منه تحجيم وضبط الأسعار في السوق باعتبار أنه أصبح هناك دليل للأسعار اليوم ولم يعد يستطيع التاجر تجاوزها.

وطالب المعقالي بزيادة عدد صالات ومنافذ البيع التابعة للمؤسسة السورية للتجارة من أجل أن يكون التدخل من قبلها أفضل وأن يتم وضع برادات في كل صالاتها وليس في صالات محددة بحيث تكون فيها مواد ضرورية للمواطن مثل الفروج والألبان والأجبان التي تحتاج للتبريد، مشيراً إلى أن السورية للتجارة تعتبر بالأساس مؤسسة خدمية وليست ربحية.

ورأى أنه من المفترض أن تكون السورية للتجارة الحل والملجأ للمواطن وليس الأسواق في ظل ضعف القوة الشرائية وانخفاض دخول المواطنين.

وكان مدير فرع دمشق للمؤسسة السورية للتجارة وسيم معطي بيّن في تصريح صحفي أن المؤسسة بدأت بعرض مادة البطاطا «قلع جديد» ضمن صالاتها ومنافذ بيعها بسعر 1500 ليرة بعد استجرارها من المزارعين مباشرة في محافظة حماة، وذلك على اعتبار أن سعر الكيلو منها بالجملة 1800ليرة والمفرق أكثر من 2200 ليرة في الأسواق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن