الصفحة الأخيرة

طبيب يتوقع نهاية «أوميكرون»

| وكالات

توقع عالم السموم الدكتور أليكسي فودوفوزوف، أن يهيمن متحور «أوميكرون» في العالم حتى نهاية عام 2022، ومن ثم تبدأ نهايته.

وأشار الطبيب الروسي إلى أن هذه التوقعات مبنية على تحليل الوضع الذي كان سائداً في العام الماضي

ووفقا له، فإن الانتشار السريع لمتغير «دلتا» في العالم، توقف عملياً بنهاية عام 2021، والشيء ذاته سيحدث لمتحور «أوميكرون» في عام 2022.

وقال: «إذا درسنا أوضاع عام 2021، فسنرى أنه كان عاماً لصعود وسقوط متغير «دلتا»، وكل شيء كان يجري حول هذاً المتغير، لذلك أعتقد أن عام 2022 سيكون عام صعود وسقوط لمتحور «أوميكرون».

وأضاف: « تكمن المشكلة في معرفة من سيحل محله، أي ماذا سينتج عن زوال هذا المتحور، وهذا ما لا يجرؤ أحد على التكهن به».

وأشار إلى أن الحديث لا يدور عن اختفاء المتحور «أوميكرون» نهائياً في عام 2022، لأنه سيبقى في البلدان التي تكون نسبة تطعيم السكان فيها منخفضة (بلدان إفريقيا مثلاً)، وليس مستبعداً حدوث طفرات جديدة فيه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن