رياضة

مواجهة سهلة للبايرن وصعبة لدورتموند ومرسيليا يستقبل ليل … الإنتر بضيافة نظيره الصغير ونهائي سوبر إسبانيا .. لقاء سحاب بين السيتي والبلوز وديربي لندني حار

| خالد عرنوس

أسبوع أوروبي جديد وإثارة متجددة في الدوريات الخمسة الكبرى تشهدها ملاعب القارة العجوز وأبرزها القمة المنتظرة بين مان سيتي متصدر الدوري الإنكليزي ووصيفه تشيلسي في قمة ثأرية للأول، وفي لندن يلتقي فريقا توتنهام والآرسنال فيما يعرف بديربي شمال العاصمة والهدف المركز الرابع حالياً بالبريميرليغ، وفي إيطاليا يحل الإنتر المتصدر ضيفاً على أتلانتا رابع الترتيب في قمة الجولة 22 وهي النتيجة التي ينتظرها ميلان على أحر من الجمر قبل إن يستقبل سيبيزيا في مباراة سهلة نظرياً.

وفي ألمانيا يسعى البايرن المتصدر لتضميد جراحه عقب الهزيمة من غلادباخ وذلك عندما يرحل لمواجهة كولن سادس الترتيب، ويخوض أقرب ملاحقيه دورتموند مباراة قمة أمام فرايبورغ رابع الجدول ومفاجأة هذا الموسم، أما في فرنسا فيبحث الباريسي استعادة نغمة الانتصارات عقب تعادلين وذلك على حساب ضيفه بريست ويطمح نيس لتعزيز وصافته عندما يستقبل نانت في افتتاح الجولة 21.

وتتداخل المسابقات المحلية الثلاث في إسبانيا هذا الأسبوع فتقام اليوم مباراة نصف نهائي السوبر على أن يكون النهائي مساء الأحد، وفي هذه الأثناء تقام مباريات الجولة 21 من الليغا وتستمر من الأحد وحتى الخميس القادم وأبرزها مباراة فالنسيا مع إشبيلية، وتقام مباريات دور الـ16 لمسابقة كأس الملك من السبت إلى الأربعاء وأبرز ما فيها ديربي الأندلس الكبير بين بيتيس وإشبيلية وكذلك كلاسيكو المسابقة بين بلباو وبرشلونة.

الثأر مطلب مستمر

من قمة البلوز والسكاي بلوز نبدأ حيث القمة التي ينتظرها عشاق الكرة الإنكليزية وهواة الأرقام العالمية وفيها يلتقي مدربان من أفضل العقول الكروية على الساحة العالمية هذه الأيام في واحدة من المعارك الحاسمة نحو لقب البريميرليغ، فالانتصارات الثلاثة التي حققها توماس توخيل على الإسباني بيب غوارديولا منذ وطأت قدماه الأراضي الإنكليزية قبل عام مازال صداها قائماً ولاسيما أنها جاءت خلال 45 يوماً وأهميتها أنها حرمت السيتي من لقبين ثانيهما يمثل حلماً طال انتظاره ونعني هنا نهائي دوري الأبطال، وعلى الرغم من فوز فريق غوارديولا في ذهاب البريميرليغ بهدف إلا أن السيتيزينز ما زلوا لم يشبعوا من الثأر.

السيتي يسير بخطا واثقة نحو الاحتفاظ باللقب وقد سجل 11 انتصاراً متتالياً وضعته بعيداً عن أقرب منافسيه تشيلسي الذي واجه عثرات عديدة وخاصة خلال الجولات الأخيرة، حيث فقد 11 نقطة كاملة في 7 جولات وهو يتقدم بفارق نقطة عن ليفربول الذي تنقصه مباراة، و خسر السيتي مباراة واحدة على أرضه مقابل تعادل و8 انتصارات، على حين تشيلسي حقق 7 انتصارات وتعدلين وهزيمة واحدة خارج ستامفورد.

من جهة أخرى وبعيداً عن هموم الصدارة يسعى مان يونايتد لدخول مربع الكبار مجدداً ولو مؤقتاً عندما يحل ضيفاً على أستون فيلا بعد أيام قليلة على فوز الشياطين الحمر على الفيلانز بصعوبة في كأس الاتحاد، وهي المواجهة التي ينتظرها مدرب فيلا ستيفن جيرارد بعد العرض الجيد الذي قدمه لاعبوه في أولدترافورد وربما استعان بزميله السابق (في ليفربول) فيليبي كوتينيو العائد إلى إنكلترا من باب الإعارة، وذلك وسط تساؤلات كثيرة حول خلافات داخل حجرة ملابس اليونايتد والتي تبعها انتقادات كثيرة في مباراة الكأس على الرغم من الفوز يومها، يذكر أن أستون فيلا فاز في أولدترافورد ذهاباً بهدف وفي الموسم الماضي فاز المانيو مرتين.

في البوندسليغا يبحث بايرن ميونيخ المتصدر عن عودة سريعة إلى سكة الانتصارات عندما يحل ضيفاً على كولن سادس الترتيب والخارج من ثلاثة انتصارات جعلته قريباً جداً من مربع الكبار ودخوله يتوقف في الجولة 19 على إنزال الهزيمة الثانية على التوالي بالزعيم البافاري وهو ما يبدو صعباً وخاصة إذا ما عرفنا أن كولن لم يفعلها منذ 11 عاماً وقد خسر في 13 من 14 مواجهة بعدها، وخاض البافاري 8 مباريات خارج أرضه (6 انتصارات وتعادل وهزيمة) بينما كولن سجل 5 انتصارات و3 تعادلات وهزيمة واحدة على ملعبه، ذهاباً فاز البايرن 3/2.

وقد يأتي لقاء قمة هذه الجولة بخدمة جديدة للبافاري، ففي ملعب سيغنال يلتقي دورتموند الوصيف مع فرايبورغ رابع الجدول في مواجهة ثأرية للأول الذي خسر لقاء الذهاب 1/2 والذي يسعى من خلالها أيضاً الحفاظ على الفارق مع البايرن في ظل اقتراب هوفنهايم كذلك، وخسر أصفر الرور مباراة واحدة على أرضه مقابل 8 انتصارات وبالمقابل حقق فرايبورغ فوزاً يتيماً خارج ملعبه مقابل 4 تعادلات و5 هزائم، وسبق له الفوز على ملعبه في الموسم الماضي أما فوزه الأخير في دورتموند فيعود إلى عام 2001.

التقاط أنفاس

في الدوري الفرنسي لم يحقق الباريسي سوى فوز وحيد خلال خمس جولات أخيرة تعادل في أربع منها ولولا فقدان المنافسين للكثير من النقاط بالمقابل لكان للترتيب وضع آخر أقله من جهة فارق النقاط الذي مازال كبيراً بينه وبين أقرب منافسيه، ويلعب الباريسي السبت على أرضه أمام بريست ثالث عشر الترتيب والذي لم يحقق الفوز خلال ثلاث جولات فائتة وبالطبع فإن التوقعات تشير إلى فوز للباريسي على اعتبار أن بريست فشل بتحقيق الفوز خلال 12 مواجهة جمعتهما منذ 2010 ضمن الدوري والكأس، ولم يخسر سان جيرمان في البارك دوبرنس هذا الموسم مسجلاً 8 انتصارات وتعادلاً بينما سجل بريست 3 انتصارات ومثلها هزائم و4 تعادلات خارج ملعبه.

ويتطلع نيس للبقاء في موقعه كوصيف المتصدر عندما يستقبل نانت، وكان نيس سبق مرسيليا بعد الجولة 20 بفارق الأهداف وهو الخارج من ثلاثة انتصارات كاملة، وبالمقابل فإن نانت صعد إلى المركز الثامن بعد ثلاثة انتصارات وتعادل في الجولات الأربع الأخيرة، وخاض نيس 9 مباريات بأرضه (4 انتصارات وتعادلان و3 هزائم) على حين سجل نانت 3 انتصارات ومثلها تعادلات و4 هزائم بعيداً خارج ملعبه، وكان نيس تفوق على ضيفه في آخر ثلاث مواجهات منها مرتان خارج أرضه، أما الفوز الأخير لنانت في ملعب أليانز ريفيرا فكان عام 2015.

مكان طبيعي

في إيطاليا يحاول يوفنتوس زعيم الكالشيو الاستفادة من لقاء إنتر وأتلانتا عندما يستقبل أودينيزي ضمن الجولة 22 من خلال العودة إلى مربع الكبار وهو الذي يتأخر عن ممثل برغامو رابع الجدول بثلاث نقاط، وحقق اليوفي 5 انتصارات في 7 جولات دون هزيمة ليقترب من مكانه الطبيعي بين الكبار مبدئياً، وبالمقابل فإن أودينيزي احتل المركز الرابع عشر بعد إخفاقه بتسجيل أكثر من فوز خلال 7 جولات فائتة، اليوفي خاض مباريات في ملعبه ففاز بنصفها وتعادل 3 مرات وخسر مرتين، بينما أودينيزي سجل فوزين و3 تعادلات و4 هزائم خارج أرضه، ذهاباً تعادلا 2/2 وفاز اليوفي مرتين في الموسم الماضي أما فوز أودينيزي الأخير في تورينو فكان قبل 11 عاماً كاملاً.

ديربي الأندلس

في إسباينا جمعت قرعة دور ثمن نهائي كأس الملك بين قطبي الأندلس إشبيلية وبيتيس ويلتقيان في ملعب فيامارين الخاص بالثاني في وقت يحتل فيه الفريقان موقعاً متقدماً في جدول ترتيب الليغا فالأحمر هو الثاني بفارق 10 نقاط عن الأخضر (ثالث اللائحة)، ويتقدم إشبيلية على جاره على مستوى هذه المسابقة فقد بلغ النهائي في 9 مناسبات وتوج باللقب 4 مرات آخرها عام 2010 مقابل 4 نهائيات ولقبين لبيتيس ثانيهما عام 2005، وعلى صعيد المواجهات المباشرة فقد جمعتهما 101 مباراة على الصعد كافة والغلبة للأحمر بـ48 فوزاً مقابل 30 للأخضر وتعادلا 23 مرة، وتقابلا 18 مرة في الكأس ففاز إشبيلية 9 مرات مقابل 4 مرات لبيتيس و5 تعادلات، وقد فاز الأول في ذهاب الليغا للموسم الحالي على أرض جاره بهدفين دون ردّ.

الدوري الإنكليزي – الأسبوع 22

– الجمعة: برايتون × كريستال بالاس (10.00).

– السبت: مان سيتي × تشيلسي (2.30)، وولفرهامبتون × ساوثهامبتون، بيرنلي × ليستر سيتي، نوريتش × إيفرتون، نيوكاسل × واتفورد (5.00)، أستون فيلا × مان يونايتد (7.30).

– الأحد: ليفربول × برينتفورد، ويستهام × ليدز يونايتد (4.00)، توتنهام × الآرسنال (6.30).

كأس إسبانيا – دور الـ16

– السبت: مايوركا × إسبانيول (5.00)، جيرونا × رايو فاليكانو، خيخون × قادش (7.30)، سوسيداد × أتلتيكو مدريد (9.00)، بيتيس × إشبيلية (22.30).

– الأحد: بالياريس × فالنسيا (1.00 ظهراً).

– الأربعاء: إلشي × ريال مدريد (22.30).

– الخميس: بلباو × برشلونة (22.30).

الدوري الإسباني – الأسبوع 21

– الأحد: إلشي × فياريال (3.00).

– الثلاثاء: بيتيس × ألافيس (9.30)، قادش × إسبانيول (10.30).

– الأربعاء: سلتا فيغو × أوساسونا (8.00)، فالنسيا × إشبيلية (10.30).

وتأجلت مباراة برشلونة × رايو فاليكانو، بينما أقيمت مباراة بلباو × ريال مدريد سابقاً.

الدوري الإيطالي – الأسبوع 22

– السبت: سامبدوريا × تورينو (4.00)، ساليرنتانا × لازيو (7.00)، يوفنتوس × أودينيزي (9.45).

– الأحد: ساسولو × هيلاس فيرونا (1.30)، فينيسيا × إيمبولي (4.00)، روما × كالياري (7.00)، أتلانتا × إنتر ميلانو (9.45).

– الاثنين: ميلان × سبيزيا، بولونيا × نابولي (7.30)، فيورنتينا × جنوى (9.45).

الدوري الألماني – الأسبوع 19

– الجمعة: دورتموند × فرايبورغ (9.30).

– السبت: كولن × بايرن ميونيخ، يونيون برلين × هوفنهايم، شتوتغارت × لايبزيغ، فولفسبورغ × هيرتا برلين، ماينز × بوخوم (4.30)، مونشن غلادباخ × ليفركوزن (7.30).

– الأحد: أوغسبورغ × فرانكفورت (4.30)، بيليفيلد × غرويتر فورت (6.30).

الدوري الفرنسي – الأسبوع 21

– الجمعة: نيس × نانت (10.00).

– السبت: سانت إيتيان × لنس (6.00)، سان جيرمان × بريست (10.00).

– الأحد: رين × بوردو (2.00)، موناكو × كليرمون، ستراسبورغ × مونبيلييه، ريمس × ميتز، لوريان × أنجيه (4.00)، تروا × ليون (6.00)، مرسيليا × ليل (10.00).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن