عربي ودولي

رئيسي في مسقط غداً لتوسيع العلاقات الإيرانية- العمانية

| وكالات

من المقرر أن يزور الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، سلطنة عمان، على رأس وفد رفيع المستوى غداً الإثنين وذلك تلبية لدعوة رسمية من سلطان عمان هيثم بن طارق آل سعيد.

وذكرت وكالة «إرنا» أمس السبت أن رئيسي سيتوجه إلى مسقط على رأس وفد رفيع المستوى لمواصلة دبلوماسية حسن الجوار وتوسيع العلاقات الاقتصادية والسياسية والثقافية.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس الإيراني نظيره العماني، إضافة إلى توقيع عدة وثائق للتعاون المشترك، واللقاء مع الإيرانيين المقيمين في سلطنة عمان ورجال أعمال ونشطاء اقتصاديين عمانيين.

وتعد زيارة رئيسي إلى مسقط أول زيارة يقوم بها رئيسي إلى السلطنة في عهد السلطان هيثم بن طارق آل سعيد، وخامس زيارة خارجية لرئيسي في الأشهر التسعة الأولى من عمر الحكومة.

يذكر أن وفداً من 50 شخصاً من رجال الأعمال والناشطين الاقتصاديين الإيرانيين زاروا سلطنة عمان الأسبوع الماضي لتهيئة الظروف لتوسيع العلاقات الاقتصادية والتجارية بين إيران والسلطنة.

إلى ذلك نقلت «إرنا» عن عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي في إيران حسين نوش قوله إن زيارة رئيسي القادمة إلى سلطنة عمان تضطلع بدور إستراتيجي في غاية الأهمية لتوسيع العلاقات الإيرانية مع بلدان جنوب الخليج وبحر عُمان.

ولفت نوش إلى العلاقات الإستراتيجية التي تربط بين طهران ومسقط ودور البلدين المشترك في تأمين مضيق هرمز باعتباره الممر الأكثر أهمية على الصعيد الملاحي والشحن البحري والطاقة؛ مبيناً أن تعزيز هذا التعاون الثنائي من شأنه أن يشكل أحد أهم المحاور لزيارة رئيسي المرتقبة إلى عُمان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن