الأولى

المقداد يلتقي بيدرسون اليوم … المبعوث الأممي في دمشق للبحث في ترتيبات عقد ثامن جولات «الدستورية»

| الوطن

يلتقي وزير الخارجية والمغتربين في مبنى الوزارة اليوم المبعوث الأممي إلى سورية غير بيدرسون الذي وصل إلى دمشق أمس، للبحث في ترتيبات عقد ثامن جولات اجتماعات لجنة مناقشة تعديل الدستور في جنيف.

وعلمت «الوطن» أنه من المقرر أن يلتقي بيدرسون إضافة إلى المقداد كلّاً من الرئيس المشترك للجنة مناقشة تعديل الدستور أحمد الكزبري، والسفير الروسي في دمشق الممثل الخاص لرئيس روسيا الاتحادية لتطوير العلاقات مع سورية ألكسندر يفيموف، كذلك سيجري لقاءات مع أعضاء لجنة مناقشة تعديل الدستور المصغرة عن وفد «المجتمع المدني».

وكانت «الوطن» كشفت في وقت سابق أنه من المقرر أن تنطلق اجتماعات لجنة مناقشة الدستور بنسختها الثامنة في الثلاثين من الشهر الجاري، وحسب معلومات «الوطن» سيصل الوفد الوطني برفقة عدد من أعضاء وفد المجتمع المدني إلى جنيف في الثامن والعشرين من الجاري، على متن طائرة خاصة تنطلق من دمشق.

المبعوث الأممي كان وصف في تصريحات سابقة له العفو الذي أصدره الرئيس بشار الأسد بأنه تطور مهم وإيجابي، وقال بيدرسون على هامش مشاركته بما يسمى مؤتمر «دعم مستقبل سورية» الذي عقد في بروكسل: «أعلن عن مرسوم عفو رئاسي ورأى العديد أنه تطور مهم جداً وإيجابي، لقد قالت وزارة العدل السورية: إن المئات استفادوا من قرار العفو على أن تليه قرارات عفو أخرى».

وأضاف: «حينما أزور دمشق، آمل في الحصول على معلومات أكثر عن نتائج مرسوم العفو الرئاسي»، معرباً عن أمله في أن «تحقق الجولة المقبلة من اجتماعات اللجنة الدستورية نهاية الشهر الجاري تقدما ولو بسيطاً».

بيدرسون دعا في تصريحاته المجتمع الدولي إلى زيادة الدعم المقدم إلى سورية، مضيفاً: «سورية تعاني اليوم من أزمات اقتصادية تفاقمت بسبب كورونا ومؤخراً ما يحدث في أوكرانيا».

من جهته أشار المقداد في تصريحات نقلها الإعلام الرسمي إلى أنه أرسل للمبعوث الأممي نسخة من الرسالة التي وجهها إلى العديد من وزراء الخارجية في الدول العربية الشقيقة ودول العالم وإلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن تتعلق بالمرسوم التشريعي رقم 7 الذي أصدره السيد الرئيس بشار الأسد بتاريخ الـ30 من نيسان 2022 ومنح بموجبه عفواً عاماً عن الجرائم الإرهابية المرتكبة من السوريين قبل هذا التاريخ، وقال في تصريحات نقلها الإعلام الرسمي يوم الأربعاء الفائت: «سنضع بيدرسون بصورة التطورات الجديدة، ونأمل ألا يكون عليه ضغوط من قبل القوى الأخرى».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن