رياضة

مشاركة جبلة في الدوري والكأس موسم 2021/2022 بلغة الأرقام … الأكثر تعادلاً ومعدله هدف في كل مباراةٍ

| جبلة - خالد عكو

حقق جبلة في الموسم المنصرم المركز السابع في الدوري برصيد 35 نقطةً متساوياً مع كلٍّ من الكرامة والفتوة بالنقاط ومتقدماً عليهما بفارق المواجهات، ومتقدماً بفارق نقطتين فقط عن صاحب المركز الحادي عشر الشرطة الهابط إلى مصاف أندية الدرجة الأولى، ومتأخراً عن صاحب المركز الرابع الوحدة بفارق أربع نقاطٍ فقط في موسمٍ غريبٍ تقاربت فيه مستويات ونتائج معظم الفرق. وإن كنا سنطلق لقباً على هذا الموسم لجبلة فإنا سنسميه بلا شك موسم التعادلات، حيث تعادل الفريق أكثر من أي فريقٍ آخر في الدوري في 11 مباراة باستثناء الكرامة، الذي تساوى مع جبلة بعدد التعادلات برصيد 11 مرة، وقد عانى فريق جبلة خلال الموسم متعرضاً لخطر الهبوط وبخاصة حين كان يعاني من إصاباتٍ في الجملة بين اللاعبين منتصف الموسم، كما خرج باكراً من مسابقة كأس الجمهورية، ولكن الفريق استقر بعدها وتحسن وحقق نتائج جيدةً ليحافظ في النهاية على موقعه بين الكبار.

ثلاثة مدربين

تناوب على قيادة الكادر الفني في مسابقتي الدوري والكأس ثلاثة مدربين، أولهم المدرب زياد شعبو الذي قاد جبلة في 12 مباراةً في الدوري يضاف لها مباراة الدور الثالث من مسابقة كأس الجمهورية، وقد خلفه المدرب علي بركات الذي عمل مساعداً للشعبو منذ بداية الدوري، وقد قاد البركات جبلة في 13 مباراةً في الدوري يضاف لها مباراة دور الستة عشر من مسابقة الكأس، في حين قاد جبلة المدرب ماهر بحري في مباراةٍ واحدةٍ فقط قبل أن يعتذر عن إكمال المهمة.

ثمانية انتصارات في الدوري

حصد جبلة 35 نقطةً من 8 انتصاراتٍ و11 تعادلاً و7 خسارات في الدوري وقد سجل الفريق 26 هدفاً أي بمعدل هدفٍ واحدٍ كل مباراة، ودخل مرماه 28 هدفاً تقريباً بالمعدل نفسه، وفاز جبلة في أرضه أربع مرات فقطٍ على كلٍّ من: حطين 1_0، وأهلي حلب 2_1، والحرجلة 2_1، وتشرين حامل اللقب 2_1. وفاز خارج أرضه أربع مراتٍ أيضاً على كلٍّ من: الحرجلة 2_1، وعفرين 3_0، والكرامة 2_1، والفتوة 2_1، وبهذا فإن فوز جبلة بنتيجة 2_1 تكرر 6 مراتٍ من أصل 8، والفريق الوحيد الذي فاز جبلة عليه ذهاباً وإياباً هو الحرجلة، لذا فهو مدينٌ له بـ 6 نقاطٍ أبعدته عن دائرة الهبوط، ويضاف للانتصارات الثمانية فوزٌ تاسعٌ في حماة على الساحل في الدور الثالث من مسابقة كأس الجمهورية بهدفٍ نظيف أهَّل جبلة لدور الستة عشر من المسابقة.

أحد عشر تعادلاً

تعادل جبلة 11 مرةً منها 7 تعادلات داخل الديار، وهو رقمٌ كبيرٌ، حيث تعادل داخل الديار مع كلٍّ من: الوثبة 0_0، وعفرين 2_2، والكرامة 1_1، والفتوة 2_2، والنواعير 1_1، والطليعة 1_1، والجيش 0_0. وتعادل 4 مراتٍ خارج الديار مع: الوحدة 0_0، والطليعة 0_0، والجيش 0_0، والنواعير 1_1. لذا فإن جبلة تعادل ذهاباً وإياباً مع ثلاثة فرقٍ هما فريقا حماة الطليعة والنواعير بالإضافة للجيش.

سبع خسارات

خسر جبلة 7 مراتٍ في الدوري، مرتين منهما فقط داخل الديار أمام كلٍ من الوحدة 0_2، والشرطة 1_2 وهذا رقمٌ لا بأس به. وخسر 5 مرات خارج الديار مع كلٍّ من الشرطة 0_2، وتشرين حامل اللقب 0_1، والوصيف الوثبة 0_3، وحطين 1_3، وأهلي حلب 0_1، وهو ليس بالرقم الكبير، ووحده فريق الشرطة الهابط إلى دوري الدرجة الأولى تغلب على جبلة ذهاباً وإياباً. ويمكن إضافة خسارة ثامنة لجبلة في بطولة الكأس بعد خسارته من الوثبة في حماة في دور الستة عشر بهدفٍ نظيف وخروجه من المسابقة.

وبالعموم فقد حافظ جبلة على نظافة شباكه في 7 مبارياتٍ من أصل 26، حيث تناوب على الحراسة كلٍّ من الحارسين إبراهيم عالمة وعيسى الأشقر، وصام مهاجمو جبلة عن التسجيل في 10 مبارياتٍ في الدوري مما يدل على وجود مشكلةٍ في الخط الهجومي.

أرقام المدرب زياد شعبو

حقق جبلة مع المدرب زياد شعبو 3 انتصاراتٍ في الدوري، منها انتصاران داخل الديار في الدوري على كلٍّ من حطين وأهلي حلب، وفوزٌ واحدٌ خارج الديار على الحرجلة، ونضيف لهذه الانتصارات الثلاثة انتصاراً رابعاً على الساحل في الدور الثالث من مسابقة كأس الجمهورية في حماة، في حين حقق جبلة نتيجة التعادل 8 مراتٍ في الدوري مع الشعبو، حيث تعادل جبلة في 5 مبارياتٍ داخل الديار و3 خارجه، وخسر جبلة مع المدرب زياد شعبو مباراةً واحدةً فقط من أصل 13 مباراةً رسميةً، وقد كانت خارج الديار مع الشرطة، وقد أعلن على أثرها الشعبو الاستقالة من الكادر الفني، وبالمحصلة فإن جبلة حصد مع المدرب زياد شعبو 17 نقطة من أصل 12 مباراةً في الدوري.

أرقام المدرب علي بركات

حقق جبلة مع المدرب علي بركات، خمسة انتصارات في الدوري، اثنان منها داخل الديار على كلٍّ من الحرجلة وتشرين حامل اللقب، وثلاثة خارج الديار على كلٍّ من عفرين والكرامة والفتوة، وحقق 3 تعادلاتٍ مع كلٍّ من الجيش والطليعة داخل الديار ومع النواعير خارجها، في حين خسر جبلة رفقة البركات 5 مبارياتٍ في الدوري اثنتان منها داخل الديار، وثلاث خارجها، بالإضافة لخسارته مع الوثبة في دور ال16 من كأس الجمهورية في حماة، وبالعموم فإن أربع خسارات لجبلة من الخسارات الست المسجلة مع البركات كانت في بداية استلامه لمنصبه مع الفريق حين كان الفريق يعاني من الإصابات ومن قلة الاستقرار الفني، وبعدها تحسن جبلة وحصد 18 نقطةً في المباريات المتبقية ومن مجمل 13 مباراةً في الدوري قادها البركات.

المدرب ماهر بحري

أما المدرب ماهر بحري فقد قاد جبلة في مباراةٍ واحدةٍ فقط وهي مع حطين في اللاذقية في الجولة الثالثة إياباً وخسرها جبلة بنتيجة 1_3.

هدافو الفريق

تربع المهاجم مصطفى الشيخ يوسف على عرش هدافي جبلة هذا الموسم برصيد 7 أهدافٍ، يليه لاعب وسط جبلة عبد الإله الحفيان برصيد 6 أهدافٍ (ثلاثةٌ منها من ركلات جزاء)، يليهما الظهير حمزة الكردي برصيد 5 أهداف، ويمكن أن نضيف له هدفه على الساحل في مسابقة الكأس ليصبح رصيده 6 أهدافٍ. يأتي بعدهم كلٌ من حيدر محمد (هدفان) وأحمد حديد (هدفان) ومن ثم علي سليمان وحسن العويد وعلي محمد وعبد القادر غريب ولكلٍّ منهم هدفٌ واحدٌ.

تشكيلة الفريق

إبراهيم عالمة، عيسى الأشقر، نور علوش، أحمد حديد، ميهوب إسماعيل، منهل مهنا، أحمد بيريش، حمزة الكردي، عبدالله حمود، علي مسلم، محمد خوجة، عبد القادر غريب، علي محمد، عمر نعنوع، حيدر محمد، محمد العجيل، عبد الإله الحفيان، مصطفى الشيخ يوسف، علي سليمان، حسن العويد، محمود مهنا، المقداد أحمد، أحمد الشغري، أحمد الورعة، حيدر خليل، عمر السنكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن