رياضة

التصفيات الإفريقية

| فاروق بوظو

بدأت التصفيات النهائية لدوري المجموعات لكأس إفريقيا «2023» في نسختها الرابعة والثلاثين والتي تقام كل سنتين وتستضيفها ساحل العاج، حيث يشارك في التصفيات ثمانية وأربعون منتخباً قسّمت إلى اثنتي عشرة مجموعة، تضم الواحدة أربعة منتخبات يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة باستثناء المجموعة الثانية حيث سيتأهل ساحل العاج كدولة مضيفة بصرف النظر عن ترتيبها، حيث الترتيب الأعلى ويشارك ثمانية منتخبات عربية في هذا الدور، حيث حققت منتخبات تونس والجزائر ومصر وموريتانيا وليبيا والمغرب نتائج قياسية.

وعودة إلى مباريات المنتخبات العربية، فقد قدم المنتخب الجزائري أداء قوياً ومتماسكاً سعياً لاستعادة ثقة جماهيره أمام أوغندا وتنزانيا، فيما قدم المنتخب التونسي أداء واضحاً في الشوط الثاني بعد إجراء عدد من التبديلات والاستفادة من النقص عند غينيا الاستوائية فيما لم يقنع المنتخب المصري متابعيه رغم فوزه على منتخب غينيا قبل النهاية بثلاث دقائق..

تحكيمياً قدم الحكام أداءً متميزاً وعادلاً في معظم المباريات.. وقد رصدنا بعض الحالات المهمة.. ففي مباراة تونس وغينيا الاستوائية تم إلغاء هدف لتونس بعد تنفيذ خاطئ لركلة حرة، حيث لمس اللاعب التونسي الكرة بقدمه دون أن يحركها، وبالتالي لم تصبح الكرة باللعب ليلعب زميله الكرة لنفسه بعدها ويسددها بالمرمى فكان قرار الحكم صحيحاً بإلغاء الهدف واستئناف اللعب بركلة حرة غير مباشرة للمس الكرة مرتين متتاليتين، أما في مباراة الجزائر وأوغندا فقد تم احتساب ركلة جزاء صحيحة مع الإنذار وقد تم تنفيذ ركلة الجزاء بعد تصدي الحارس الذي استفاد من تقدمه الواضح عن خط المرمى قبل أن تصبح الكرة باللعب..

وفي مباراة المغرب وجنوب إفريقيا، ألغى الحكم هدفاً للمنتخب المغربي، واحتسب ركلة حرة غير مباشرة لقيام المهاجم المغربي بمنع حارس المرمى المنافس من وضع الكرة باللعب بعد أن أطلق الحارس الكرة من يده بالهواء وحاول ركلها، وهذا يعد مخالفة لأنه تم إطلاق الكرة من يد الحارس وركلها بعملية واحدة..

وبعد فهذا ما أشرت إليه في التصفيات النهائية لمجموعات كأس إفريقيا في نسختها الرابعة والثلاثين..!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن