رياضة

كرة الفتوة.. العزيز يعود عن استقالته والرداوي مدرباً جديداً

| الوطن- شادي علوش

حملت ساعات مساء يوم أول من أمس الجمعة، جملة من المفاجآت لمتابعي وجماهير نادي الفتوة، بعد أيام من الترقب والقلق أعقبت استقالة رئيس النادي مدلول العزيز من منصبه، وسط أنباء رجحت إصراره على الابتعاد بعد موسم «مالي» استثنائي عاشته كرة أزرق الدير.

ومنذ ظهيرة يوم الجمعة بدأت الأخبار تتوارد حول عودة العزيز عن قراره وبأن هناك اجتماعاً مهماً سيعقد لوضع ملامح المرحلة القادمة لكرة الفتوة.

ومع حلول ساعات المساء كان فندق «الداما روز» وسط العاصمة دمشق يحتضن الاجتماع المنتظر والذي ضم العزيز ونائبه حافظ درويش بالإضافة للكابتن أنور عبد القادر والكابتن ضرار رداوي.

الاجتماع تمخض عنه تكليف الكابتن أنور عبد القادر مهمة الإشراف العام على فئات النادي الكروية، والاتفاق مع الرداوي على قيادة كرة رجال الفتوة على أن يختار بنفسه الجهاز الفني المساعد خلال أيام قليلة والبدء بعملية التعاقدات للموسم الجديد.

هذه الأنباء استقبلتها جماهير الفتوة بصدر رحب، نظراً لمعرفتها بإمكانيات الرداوي الفنية وبقدرته على خلق التوليفة المناسبة للمنافسة على المراكز المتقدمة في الموسم الجديد.

كل تلك الأحداث كان لها تمهيد مهم سبقها بساعات قليلة تمثل بالجهد الذي قام به رئيس فرع رياضة الدير حازم بطاح لخلق حالة من التفاهم بين رئيس النادي مدلول العزيز، ورئيس النادي الاجتماعي المهندس مازن العاني على وضع خطوط مالية وفنية معينة تسير بالأزرق في الاتجاه الصحيح.

آخر ما حرر فإن ترميماً عاجلاً سيصدر خلال الساعات القليلة القادمة في إدارة الفتوة بدخول صالح العاني عضواً في الإدارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن